أفضل وقت لشرب البروتين وأهم مصادر الحصول عليه

أفضل وقت لشرب البروتين، من المتعارف عليه أن لاعبي رياضة كمال الأجسام يتناولون ما يسمى بالبروتين، ولكن أغلبنا لا يعرف ما هو البروتين ومم يتكون وهل من اللازم أن يتناولون بعض الأطعمة المخصصة أم يتناولون جميع الأطعمة بصورة عامة.

وقد أثبتت العديد من الدراسات أن هناك وقت مفضل لتناول تلك البروتينات فما هو أفضل وقت لشرب البروتين، وما هي الجرعة اللازمة للجسم من ذلك البروتين للإجابة على كل تلك الأسئلة تابعونا في هذا المقال.

اقرأ أيضا لمزيد من الإفادة: أفضل علاج لتقوية الأعصاب والعضلات

ما هو البروتين؟

يُعرف البروتين بأنه أحد المكملات الغذائية والذي يتناوله لاعبي الرياضات المختلفة وبالأخص لاعبي كمال الأجسام، ويعرف البروتين على أنه مادة يتم تناولها لتعمل على بناء العضلات بشكل سليم،

ويتم تناوله في هذه الصورة لأنه يعتبر مركز بصورة أكبر، ويوجد في مختلف الأطعمة مثل منتجات اللبان، واللحوم، والدجاج، والبيض.

أفضل وقت لشرب البروتين

أجريت العديد من الأبحاث والدراسات على متناولي البروتين، لكي يحددوا أفضل وقت لشرب البروتين بل والوقت الأمثل لذلك، وقد جاءت جميع النتائج بنفس النتيجة وهي أن أفضل وقت لشرب البروتين في الصباح مبكراً،

حيث أن الجسم يكون في أوج تعطشه للبروتين في الصباح لأنه لا يدخل له أي تغذية طوال فترة النوم، وينصح المدربين أن يتناول المتدرب البروتين بعد التمرين بنصف ساعة لأنه انسب وقت لاستفادة العضلات من البروتين، ويقوم بدور هام في منع تكون الكورتيزون بصورة كبيرة.

الجرعة المناسبة للجسم من البروتين

أوضح المحللين والأبحاث أن الانسان البالغ يحتاج إلى ما يقرب من 0.8 جرام يوميا لكل كيلو جرام من وزن الشخص، وإذا كان الشخص الذي سيتناول البروتين شخصا رياضيا فإن الجرعة المناسبة له تكون 1.8 جرام يوميا لكل كيلو جرام من وزنه،

ويمكن لجميع الأشخاص العاديين والرياضيين أن يتناولون البروتين ويأخذوه من العديد من المصادر المختلفة كالبيض واللحوم ومنتجات الألبان بالإضافة إلى البروتين البودر الذي يتناولونه، ولابد من توخي الحذر في تناول البروتين لأنه كثرته يضر الكلى والكبد.

لمشاهدة المزيد ننصحكم بقراءة: طريقة عمل البروتين للشعر

ما هي أضرار مسحوق البروتين؟

على الرغم من الفوائد الكثيرة التي يمد بها مسحوق البروتين الانسان إلا أن له العديد من الأضرار نذكر منها ما يلي:

– العصبية الزائدة عن الحد وبدون أسباب.

– العديد من المشكلات في الجهاز الهضمي.

– الفشل الكلوي.

– التليف الكبدي.

– الإصابة بالجفاف العام.

– الاصابة بحب الشباب.

– الصداع الشديد.

– الشعور بالغثيان والدوخة المستمرين أيضا.

– الزيادة السريعة في اكتساب الوزن.

– الشعور بالتقلصات والآلام الشديدة في المعدة بالإضافة إلى الانتفاخ الشديد.

– تكون حصوات بالكلي.

– الاصابة بهشاشة في العظام.

– تساقط الشعر بصورة ملحوظة عند الرجال.

– حدوث خلل في هرمون التستوستيرون الذي يؤدي إلى ضمور الخصيتين لدى الرجال ومن ثم تقل عدد الحيوانات المنوية التي ينتجها ذلك الشخص.

– صدور رد فعل غير طبيعي وغير متوقع تمامًا من الأشخاص.

– الإصابة بالاضطراب النفسي.

– الاصابة بمرض الكوليسترول.

– زيادة نسبة الكوليسترول تؤدي إلى مشكلات كثيرة في القلب الأوعية الدموية والشرايين.

الأطعمة والمأكولات الغنية بالبروتين

توجد العديد من الأطعمة الغنية بالبروتين، حيث ينقسم البروتين إلى نوعين اثنين وهما كما يلي:

– بروتين حيواني: وهو يعد من البروتينات الهامة والمفيدة للصحة والذي نجده في الأسماك واللحوم والبيض ومنتجات الألبان جميعها.

– بروتين نباتي: وهو بروتين ذو فائدة كبرى أيضا للجسم وصحة الانسان ولكن أقل فائدة من البروتين الحيواني والذي نجده في الفول، والعدس، والقمح، والذرة، والعديد من الحبوب والبقوليات الغنية بالبروتين.

ننصحكم بالإطلاع على هذا المقال أيضًا: هرمون النمو gh لكمال الأجسام وبناء العضلات

هل فكرت يوما في أن تتدرب وتصبح أحد لاعبي كمال الأجسام المشهورين، وكيف يمكنك أن تبني عضلاتك بشكل سريع في وقت قصير،

وإن كنت قد تناولت البروتين فهل تساءلت ما هو أفضل وقت لشرب البروتين كل ما تود أن تعرفه عن هذا الموضوع ستجده في هذا المقال.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.