كلاريتين لوراتادين 10 مجم دواعي استعماله وتحذيراته وآثاره الجانبية

 

كلاريتين لوراتادين 10 مجم ، هو مجموعة من الأقراص التي تستطيع التغلب على أمراض الحساسية، وسنتحدث في “كبسولة طبية” عن تفاصيل هذا الدواء.

فسنوضح في هذا المقال أهم المعلومات عن دواء كلاريتين لوراتادين ١٠ مجم، وطريقة استعماله والجرعة المناسبة له، ودواعي استعماله، وتحذيراته، وآثاره الجانبية.

» اقرأ أيضاً لمزيد من الإفادة: علاج حساسية الصدرية عند الشباب بسهولة

كلاريتين لوراتادين 10 مجم دواعي استعماله وتحذيراته وآثاره الجانبية

دواء كلاريتين لوراتادين 10 مجم

– يتغلب دواء كلاريتين لوراتادين ١٠ مجم على الحساسية، وذلك بكل أنواع الحساسية وبالأخص الحساسية التي تؤثر على الأنف وتؤدي إلى زيادة الرشح والزكام.

– كما أنها تعمل على التغلب على الحكة، التي تُصيب الجسم بسبب الأكزيما.

– ومن المعروف أن دواء كلاريتين لوراتادين 10 مجم ينتمي لعائلة أدوية مضادات الهيستامين التابعة للجيل الثاني.

وهذا الجيل يؤثر على الشخص بشكل أقل من ناحية النعاس.

– ويحتوي دواء كلاريتين لوراتادين 10 مجم على مادة فعالة تُسمى لوراتيدين.

– ونلاحظ أن هذا الدواء يأتي على هيئة حبوب بحجم 10 مجم، ويوجد منه شراب ويتناسب مع الأطفال، وهي عبارة عن 5 ملغ في كل 5 مل.

طريقة استعمال دواء كلاريتين لوراتادين 10 مجم والجرعة المناسبة له

سنوضح من خلال النقاط الآتية طريقة استعمال ذلك الدواء، والجرعة المستحق أخذها لكل فئة عمرية، وهي كالتالي:

1. يتناسب هذا الدواء مع البالغين، والجرعة المناسبة لهم هي 10 ملغ وذلك في خلال يوم، ويتم تناول حبة واحدة في اليوم.

2. يتناسب هذا الدواء مع الأطفال الأكبر من 12 سنة، والجرعة المناسبة لهم 10 مل من دواء الشراب وذلك في خلال اليوم.

ويتم تناول الجرعة مرة واحدة في اليوم.

3. يتناسب أيضاً مع الأطفال ما بين 6-12 سنة، والجرعة المناسبة لهم هي من  5-10 ملغ في خلال اليوم، أو جرعة 5-10 مل من الشراب.

4. يتناسب مع الأطفال ما بين 2-6 سنوات، والجرعة المناسبة لهم هي  جرعة 2.5-5 ملغ في خلال اليوم، أو جرعة 2.5-5 مل من الشراب.

5. لا يتناسب هذا الدواء مع الأطفال الأقل من سنتين.

6. لا يتناسب هذا الدواء مع من يعانون من مشاكل واضطرابات بالكبد والكلى، ولو تطلب الأمر تناوله، فيتم أخذ نصف الجرعة المذكورة مسبقاً.

دواعي استعمال دواء كلاريتين لوراتادين 10 مجم

هناك العديد من الاستعمالات لدواء كلاريتين لوراتادين 10 مجم، ومن أهمها أنها تُعالج أمراض الحساسية جميعها، التي تهاجم جسم الإنسان بالكامل.

ومن بين هذه الاستعمالات الآتي:

1. يستطيع الدواء أن يشفي الجسم من أي حساسية تصيب الأنف، وكذلك الأعراض التي تأتي مصاحبة لهذه الحساسية.

ومنها العطس وانسداد وسيلان الأنف والحكة المتعبة أيضاً.

2. يستطيع الدواء أن يشفي الجسم من أي حساسية تُصيب العين، والحكة والدموع التي تفرزها العين بسبب الحساسية.

3. يستطيع الدواء أن يشفي الجسم من أي حساسية تُصيب الجلد كالأكزيما والأرتيكاريا مثلاً، كما أنها تُعالج الحكة التي تسببها.

4. يتم تناول هذا الدواء أيضاً عندما يُصاب المريض من أي حساسية اتجاه أي دواء.

5. يتغلب هذا الدواء أيضاً على الحكة التي تُصيب الشخص إذا تم لدغه من أي حشرة، كالناموس مثلاً.

» نرشح لك أيضاً قراءة: دواء سيروكويل لماذا يستخدم؟ وأثره الطبي وموانع استعماله

كلاريتين لوراتادين 10 مجم دواعي استعماله وتحذيراته وآثاره الجانبية

تحذيرات عن دواء كلاريتين لوراتادين 10 مجم

هناك العديد من التحذيرات التي يجب أن يعرفها المريض قبل تناول هذا الدواء؛ حتى لا يؤثر عليه بشكل سلبي، ومن بين هذه التحذيرات الآتي:

• لا يمكن أخذ الدواء بالنسبة للأطفال الأقل من سنتين، وأما الأطفال ما بين سنتين وست سنوات يتم تناوله لهم ولكن بحذر شديد.

• لا يمكن أخذ الدواء إذا كان المريض من بين كبار السن، ويجب هنا أن يتم تقليل الجرعة لهم.

• هذا الدواء ممنوع لمَنْ يعانون من تعب كبير بأمراض للكلى وللكبد.

• لا يمكن أخذ الدواء إذا كان المريض يعاني من مشاكل في البروستاتا كتضخمها مثلاً.

• لا يؤخذ هذا الدواء عند قيادة السيارة أو التعامل مع الآلات التي تتطلب إلى الكثير من الانتباه.

• وفي حالة الحمل والرضاعة يُفضل عدم تناول دواء كلاريتين إلا بعد استشارة الطبيب المعالج، وفي حالات الضرورة القصوى.

الآثار الجانبية للدواء كلاريتين لوراتادين 10 مجم

– من المعروف أن أي دواء يسبب آثار جانبية للمريض، وتختلف هذه الآثار على حسب حالة المريض، كما إن هذه الآثار قد تختلف شدتها أيضاً من شخص لآخر.

– كما إنه يوجد تأثيرات خطيرة جداً، وبالتالي يجب أن يقوم المريض بإيقاف هذا الدواء والذهاب إلى الطبيب المعالج على الفور، ومن بين هذه الآثار الآتي:

1. الآثار ذات الخطورة الكبيرة

من الآثار الجانبية التي تسبب خطورة كبيرة على المريض، والتي يسببها كلاريتين لوراتادين ١٠ مجم كالآتي:

• قد يسبب مشكلة في عدد دقات القلب بالزيادة.

• قد يحدث تغير كبير في لون الجلد والأغشية المخاطية، وتلونها باللون الأصفر وهو عبارة عن اليرقان.

• قد يسبب تشنجات عصبية التابعة للجهاز العصبي.

2. الآثار ذات الخطورة البسيطة

من الآثار الجانبية قليلة الخطورة على المريض التي يسببها ذلك الدواء الآتي:

• قليلا ما يسبب الدواء نوم والشعور بالنعاس.

• قد يسبب الدواء صداع مستمر.

• قد يسبب الدواء ضغط وتوتر بالجسم، ويؤدي لدوخة بالرأس.

• قد يسبب الدواء تأثير سلبي وتكاثر في إفراز الأغشية المخاطية، وازدياد في جفاف الفم.

• قد يسبب الدواء كثرة في العصبية، وبالنسبة للأطفال فقد يؤثر ويزيد في حركة الطفل.

• قد يسبب الدواء وجع بالبطن، مع وجود كثرة في دخول الحمام لعمل إسهال أيضاً.

• قد يسبب الدواء تأثير سلبي في الأحبال الصوتية، مما يتسبب ببحة في الصوت.

كما أنه قد يسبب صوت صفير بالصدر، بجانب تشنجات بالقصبة الهوائية.

• قد يسبب الدواء زيادة في ضربات القلب، مما يؤدي إلى إصابة الشخص بمتلازمة موجة QT والتي تؤثر على تخطيط القلب وتؤدي للموت المفاجئ.

وفي ختام موضوعنا عن كلاريتين لوراتادين ١٠ مجم، يُنصح بعدم تناول ذلك الدواء إلا بعد استشارة الطبيب المختص، وبعد الفحص الشامل للمريض.

 

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.