الكورتيزون وزيادة الوزن – الحقيقة العلمية وكيفية تجنب زيادة الوزن

الكورتيزون وزيادة الوزن هما كلمتان مترابطتان جداً بالنسبة للبعض، حيث أن الكورتيزون يعمل على فتح الشهية لمن يتناوله، بالتالي تزيد حجم الوجبة مما يؤدي به إلى زيادة الوزن، وكذلك قد يتسبب الكورتيزون في إحتباس السوائل داخل جسم الإنسان مما يجعله يبدو متورماً وزائداً في الوزن.

كما يُحفز بعض الدهون لكي تتجمع في بعض المناطق بجسم الإنسان، خاصةً في الوجه والبطن والعُنُق، كل هذا بالإضافة إلى أن حالة المريض الذي يتناول الكورتيزون كعلاج تؤثر على حركته، مما يجعله عُرضة أكثر لزيادة الوزن.

وفي هذا المقال الذي يقدمه موقع ” كبسولة طبية ” سوف نتناول كل ما يخص الكورتيزون وسوف نجيبكم على السؤال الذي يتردد كثيراً من البعض وهو كيفية تجنب زيادة الوزن مع العلاج بالكورتيزون، فتابعوا معنا.

:: معلومات هامة عن الكورتيزون ::

الكورتيزون وزيادة الوزن

الكورتيزون هو أحد الهرمونات المُصنعة، والذي يتشابه مع الهرمون التي تقوم بإنتاجه الغدة الكظرية بجسم الإنسان، ذلك الهرمون يُسمى ” الكورتيزول “، وعلاجات الكورتيزون لها أشكال عديدة، منها ما يتم أخذه كعلاج موضعي فتتأثر منطقة معينة فقط من الجسم.

على سبيل المثال هناك أنواع من القطرات الخاصة بعلاج الأذن أو العين أو بعض الكريمات للبشرة وأيضاً الحُقن التي تسمى ” الستيرويد “ وهى خاصة بعلاج المفاصل، وأيضاً هناك البخاخات، وهذا النوع من العلاج الموضعي يؤثر فقط على العضو الذي يهتم بعلاجه دون أن يؤثر على باقي أنحاء الجسد.

لكن ترافقه في بعض الأحيان بعض الأعراض الجانبية القليلة، ومن الكورتيزون أيضاً علاجات تؤثر بشكل كبير على كل أجزاء الجسم، وهذا مثل الحبوب التي يتم تناولها عن طريق الحقن بالوريد أو عن طريق تناولها بالفم، ومن أكثر ما يؤثر على الإنسان هى الحقن في العضل.

حيث ينتشر الكورتيزون إلى عدة مواقع بالجسم، ويلجأ الطبيب عادةً للعلاج بالكورتيزون لأن هناك علاجات موضعيه أخرى قد فشلت في تحقيق النتيجة التي يرجوها.

:: تأثير الكوتيزون في جسم الإنسان ::

الكورتيزون وزيادة الوزن

يتم تناول الكوتيزون لتقليل أي إلتهاب يوجد في الجسم وأيضاً لتخفيف النشاط الخاص بالجهاز المناعي للإنسان، فعندما يحدث إلتهاب يقوم الجسم بإفراز المواد الكيميائية من خلال خلايا الدم البيضاء، حتى يحمي باقي أعضاء الجسم من أي جسم غريب مثل الفيرس أو البكتيريا التي تسبب الإلتهاب في الجسم.

لكن في بعض الحالات لا يقوم الجهاز المناعي في الجسم بعمله الصحيح، بل يتم إفراز مواد كيميائية بدون وجود أي فيرس أو بكتيريا، ويستمر الجهاز المناعي في إفراز تلك المواد الكيميائية لفترات طويلة دون الحاجة إلى ذلك، فتتأثر الأنسجة داخل الجسم وهذا يسبب ضرر لها.

وهنا يتدخل الكورتيزون كعلاج حتى يحِد من الإفراز الغير مبرر لهذه المواد الكيميائية من الجهاز المناعي، بالتالي عمل الكوتيزون هو التقليل من الضرر الناتج من الإفراط في إفراز مواد كيميائية بدون وجود فيرس أو بكتيريا، مما يؤدي إلى تلف في الأنسجة.

〉 نشرح لك هذا الموضوع الهام : علاج إنتفاخ البطن بعد الأكل وأهم أسبابه وكيفية الوقاية منه

:: ضرورة العلاج بالكورتيزون ::

الكورتيزون وزيادة الوزن

مما لا شك فيه أن العلاج بالكورتيزون إذا تم وصفه من طبيب متخصص، فيجب على المريض الإلتزام بوصفة الطبيب وتعليماته، ولن يصف الطبيب الكورتيزون كعلاج إلا عند وجود بعض الإلتهابات التي تهدد أعضاء الجسم بالتلف، ويضطر الطبيب أحياناً إلى اللجوء إلى الكورتيزون عندما تصل الحالة إلى مرحلة حرجة.

لأن الكوتيزون هنا هو المنقذ الوحيد لعضو الجسم الملتهب، فيقوم بحمايته بل وإنقاذ حياة مريض من الهلاك، وأكبرمثال على ذلك أن هناك إلتهابات تصيب الكلى قد تؤدي إلى فشل كلوي، وهنا لا يجد الطبيب سوى إستخدام الكورتيزون في هذه الحالة حتى يتجنب المريض غسيل الكلى الإسبوعي.

وهناك حالات أخرى لحساسية الجسم الخطيرة التي تهدد حياة المريض، وهنا يضطر الطبيب إلى وصف الكورتيزون كعلاج، ويُعد الكورتيزون هو العلاج الأول لمرض الروماتويد وكذلك إلتهاب المفاصل، وهو العلاج الأول أيضاً لمشاكل الجهاز التنفسي وصعوبة التنفس وأزمات الربو.

〉 نشرح لك هذا الموضوع الهام : فقدان الشهية العصبي أعراضه ومخاطره وكيفية علاجه

:: الكورتيزون وزيادة الوزن والحقيقة العلمية في ذلك ::

الكورتيزون وزيادة الوزن

عليك أن تتأكد عزيزي القارئ من أن الزيادة في الوزن بسبب تناول دواء به كورتيزون يتوقف على جرعة الدواء، وأيضاً الطريقة التي يتم تناول العلاج بها، فهناك علاقة بين المدة التي سوف يتناول فيها المريض علاجه بالكورتيزون وزيادة وزنه، كما أن هناك علاقة بين الجرعة التي سوف يتناولها من هذا الدواء وزيادة الوزن.

فكلما كانت الجرعة قليلة والمدة قصيرة كلما كانت زيادة الوزن غير مطروحة ومستبعدة، أما عن نوعية العلاج بالكورتيزون فكما سبق وذكرنا أن هناك علاج موضعي لا يؤثر أبداً على زيادة الوزن، مثل العلاج الخاص بالأنف أو العين أو البشرة أو الأذن.

لكن إن تم تناول الكورتيزون بجرعة كبيرة عن طريق الحبوب أو الحُقن وزادت المدة الزمنية لتناوله فقد تحدث زيادة في الوزن بالفعل، فهل هناك سبيل لتجنب ذلك ؟ نعم هناك سبيل للحفاظ على وزنك أثناء تناولك لعلاج الكورتيزون، وهو بالطرق التالية :

  • المقياس في عدم زيادة الوزن مع تناول الكورتيزون هو ما سوف تقوم بحرقه من سُعرات حرارية حتى تخفف على نفسك زيادة الوزن، فإن كنت من المرضى الذين بدأوا حديثاً بتناول جرعات من الكورتيزون عليك بمراقبة كمية طعامك الذي تتناوله، وحاول أن لا تكون الكمية زائدة بقدر المستطاع، فإن فعلت ذلك فلن يكون هناك أبداً زيادة في الوزن,
  • عليك أن تعلم أن ممارستك للرياضة بدون الخطوة السابقة لن تكفيك أبداً حتى تتجنب زيادة وزنك، فعليك تغيير نشاطك الرياضي، فإن كنت تمارس رياضة المشي لمدة نصف ساعة يومياً اجعلها ساعة إن كانت لا تتعارض مع حالتك الصحية.
  • عليك وضع جدول غذائي والإلتزام به، ولا تنصاع وراء رغبتك في تناول الطعام، فإن شعرت بجوع وقمت بتلبية تلك الرغبة فسوف تجد نفسك في النهاية لا تتوقف عن الطعام.
  • عليك أن تحتفظ بورقة لتدوين الملاحظات على طعامك خلال اليوم، فإن وجدت هناك شيء زائد عليك أن تتجنبه فوراً.
  • ابتعد نهائياً عن أي طعام به نسبة عالية من الصوديوم، وهذا يوجد بالوجبات السريعة والطعام المُعلّب، حيث أن عنصر الصوديوم يعمل على إحتباس كامل للسوائل في الجسم، فإن قمت بتناول ألفان وربعمائة مللش جرام فقط من الصوديوم لن يقوم جسمك بإحتواء أي سوائل به.
  • عليك الحرص الكامل على أن تتناول طعام يحتوي على عنصر البوتاسيوم لأنه يعمل على عدم الإحتفاظ بالسوائل داخل الجسم، وهناك عدة أطعمة توفر لك هذا العنصر مثل : ( الجريب فروت – الموز – طماطم مطهية – اللبن – الزبيب – البرتقال )، كل هذه الأطعمة بها نسبة بوتاسيوم عالية بالإضافة إلى إنها من الوجبات الخفيفة والمنخفضة في السعرات الحرارية.
  • عليك التركيز على الأطعمة الغنية بالبروتينات مثل : ( الأسماك – اللحوم البيضاء – اللبن )، هذه الأطعمة قادرة على أن تجعلك تشعر بالشبع سريعاً ولمدة طويلة.
  • لابد أن تقوم بتقسيم وجباتك من الطعام بحيث تكون عددها كبير، لأن هذا سيساعدك على أن تشعر بالشبع أكثر ولمدد طويلة، كما سيعمل ذلك على ضبط نسب السكر بالدم، وعليك أن تعلم عزيزي القارئ أن في بداية العلاج بالكورتيزون سوف تواجه إحساس الجوع، فلا تنزعج كل ما عليك هو الإلتزام بكل ما ذكرناه وسوف نذكره.
  • قد تحتاج نوعية من المرضى لنظام غذائي معين، على سبيل المثال التقليل من ملح الطعام بقدر المستطاع، أو ربما يحتاجون إلى تناول مكملات غذائية تحتوي على كالسيوم وكذلك بوتاسيوم، وهذا يمكن أن تعرفه من طبيبك الخاص، أو أحد متخصصي التغذية.
  • عليك الإبتعاد نهائياً عن الأطعمة التي تحتوي على نسب سكر أو دهون، حيث أثبتت الأبحاث أن المواد السكرية سرعان ما يتم هضمها وبالتالي سوف تشعر برغبة في تناول المزيد من الطعام، كما أن الطعام الذي يحتوي على دهون سوف يُكسبك المزيد من الوزن وهو يأتي في المرتبة الثانية من حيث السرعة في الهضم.
  • دائماً وأبداً إختار الطعام ذو الحبة الكاملة، لأنه المساعد الأول لك الذي سوف يوفر لك الإحساس بالشبع لفترة طويلة، وهذا النوع من الأطعمة يتوفر بكثرة في : ( الأرز ذو اللون البني – الفشار – خبز القمح – أعشاب الشوفان )
  • عليك الحرص على تناول ماء بكثرة على مدار اليوم، فذلك سوف يساعدك على أن تنقي الكلى من أملاح الصوديوم الضارة عليها.

〉 شاهد هذا الموضوع لمزيد من الإفادة : أسباب الإحساس بوجود شي عالق في الحلق (كتلة في البلعوم)

:: ملحوظة هامة جداً ::

لا يجب عليك أبداً أن تتوقف عن تناول دوائك مهما شعرت بتغيير، فأي تغير حدث يمكن معالجته لكن صحتك لن تتحسن بدون هذا الدواء، وتحدث بإستمرار مع طبيبك في الطريقة التي تجعل أثر الكورتيزون أقل، وهذا من خلال تقليل الجرعات، أو إستبداله بغيره إن كان هذه يناسب الحالة الصحية لك.

كتب الله لكل المرضى الشفاء الكامل، وهكذا وصلنا لنهاية موضوع اليوم الذي تحدثنا فيه عن الكورتيزون وزيادة الوزن ، نتمنى أن نكون قد أفدناكم، وعندما تقوموا بنشر الموضوع سوف يستفيد الجميع، وأسرة الموقع ترحب بكل إستفسار من خلال التعليقات.

قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق.. يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.