هل يحدث حمل في الأربعين بعد الولادة وقبل نزول الدورة؟

هل يحدث حمل في الأربعين بعد الولادة وقبل نزول الدورة؟ ، تشعر المرأة عقب الولادة باضطرابات نفسية وفسيولوجية كبيرة، نظرا لأنها استمرت 9 أشهر بدون دورة شهرية، لذلك تتساءل هل يحدث حمل في الأربعين بعد الولادة وقبل نزول الدورة، مما يجعلها تخاف وتبحث عن إيجابه.

لذلك سنجيب لك في “كبسولة طبية” خلال هذا المقال عن هل يحدث حمل في الأربعين بعد الولادة وقبل نزول الدورة، ولكن سيدتي قبل أن نتطرق للإجابة بشكل صريح عن هل يحدث حمل في الأربعين بعد الولادة وقبل نزول الدورة، سوف نتحدث عن جميع التفاصيل التي تشمل هذا الموضوع وبداية عن عودة الدورة الشهرية بعد الولادة.

اقرأ أيضاً هذا الموضوع الهام أيهما أفضل الولادة الطبيعية أم القيصرية 

عودة الدورة الشهرية بعد الولادة

للإجابة عن سؤال هل يحدث حمل في الأربعين بعد الولادة وقبل نزول الدورة، يجب أن نعرف بأن عقب الولادة تحاول المرأة البحث عن ميعاد عودة الدورة الشهرية مره أخرى إليها، وخاصة بعد انقطاعها طوال فتره الحمل 9 أشهر، ولكن قبل هذا يجب ان تعلم بأن هُناك مراحل تمر بها وهي:-

  1. مرحلة النفاس يجب أن تعرف كل سيدة أنه عقب الولادة، تستمر أربعون يوما ينزل لها دم الولادة وهو ما يسمى النفاس، وهو يكون دم سميك وقد يستمر في الكثير من الحالات إلى أربعين يوما.
  2. الرضاعة لا يمكن تحديد موعد انتظام الدورة الشهرية عقب الولادة مباشرة، سوى نوعية الرضاعة، فإذا كانت الرضاعة الأم طبيعية، يتسبب في عدم تحديد موعد الدورة الشهرية بوضوح نتيجة تأثير هرمون الرضاعة في الهرمون المسئول عن الدورة الشهرية، مما تسبب في تأخرها لمدة 4 أو 5 شهور، حتى يتمكن الطفل في الاعتماد على تناول الأطعمة الخارجية.
  3. الرضاعة الصناعية، واعتماد الأم على إرضاع طفلها لبن صناعي، مما يتسبب في إمكانية عودة الدورة الشهرية بانتظام، عقب 40 يوم أو شهرين على الأكثر من الولادة.

أسباب عودة الدورة بعد الولادة

  1. تتأثر عملية عودة الدورة الشهرية بعد الولادة، حسب نوعية الرضاعة الطبيعية أو الصناعية للسيدة، وكذلك هناك عدد من العوامل الأخرى التي تؤثر في عودة الدورة وانتظامها.
  2. النظام الغذائي بعد تناول الطعام الصحي، الذي يحتوى على احتياجات الجسم أهم عوامل التي تساعد على توازنه، وعودة الدورة الشهرية عقب الولادة بانتظام، عقب انتهاء مرحلة النفاس.
  3. خلل الهرمونات يحدث هذا الخلل نتيجة الرضاعة الطبيعية، ونقص بعض الفيتامينات بالجسم، التي تؤثر في عودة الدورة الشهرية بعد الولادة.
  4. مشاكل في المبيض هناك بعض المشاكل التي يعانى منها المبياض، ومنها التكيسات وتكون الدهون حولها، مما يؤثر في عملية نزول الدورة الشهرية.
  5. الحالة النفسية تمثل الاضطرابات النفسية، والحالات التي تتعرض لها السيدة عقب الولادة، وخاصة الاكتئاب والقلق وقلة النوم، في حدوث اضطرابات تؤثر بشكل مباشر على نزول الدورة الشهرية.

انتظام الدورة الشهرية بعد الولادة

الكثير من السيدات عقب الولادة، تبحث عن طرق تساعدك على انتظام الدورة الشهرية عقب الولادة، ولكن الحقيقة أنه لا يمكن الحكم في انتظام الدورة الشهرية بعد الولادة بشكل دقيق، نظرا لأنها تعتمد على العديد من الأسباب، فبعد الولادة يحتاج انتظام الدورة من 4 إلى 6 أشهر حتى تعود من جديد لطبيعتها وتعتمد على نوعية السيدة والعوامل الخارجية المؤثرة عليها.

الرضاعة تؤثر في تأخر الحمل

يعتقد العديد من النساء أن الرضاعة، وخاصة الطبيعة في تأخر الحمل، ولكن أثبتت كافة التجارب، والأبحاث أن الرضاعة الطبيعية، تؤثر في تأخر الدورة الشهرية وليس الحمل، ويظهر دورها في تأخر الدورة الشهرية، نتيجة تأثرها على الهرمونات المسئولة عن انتظامها، يؤدي إلى تأخرها حتى 6 أشهر من عمر الطفل.

كما يوجد بعض النساء التي تتسبب الرضاعة الطبيعية مع إفراغ الحليب من الثديين، من إفراز هرمون بالدم، تسبب في منع الحمل وتأخره، ولكن ذلك ليس في كثير من الحالات.

فيجب الحذر من تأخر الدورة، نتيجة الرضاعة الطبيعية خوفا من حدوث الحمل بطريقة غير متوقعة.

هل يحدث حمل في الأربعين بعد الولادة وقبل نزول الدورة

والأن جاء موعدنا للإجابة عن سؤال هل يحدث حمل في الأربعين بعد الولادة وقبل نزول الدورة، الكثير يتساءل عن إمكانية حدوث حمل في الأربعين وقبل نزول الدورة بالطبع الأمر ممكن الحدوث بشكل كبير متوقع،  نظرا لأن البويضة تكون جاهزة لعملية الإخصاب بشكل أكبر، بحيث يمكن حدوث الحمل عقب الولادة بمرور 20 يوم والبعض يؤكد مرور 34 يوميا من الولادة حتى يتم عملية الإخصاب وحدوث الحمل.

وفي كلا الحالتين يحدث الحمل في الأربعين من الولادة وقبل نزول الدورة، وهو الأمر الذي يحتاج إلى الحذر، ومعرفة الأسباب وراء حدوث هذا الحمل، وخاصة في حالة عدم رغبة السيدة فيه في الفترة عقب الولادة السابقة.

وسائل منع الحمل

  1. تخاف السيدات من حدوث الحمل عقب الولادة لذلك تبحث عن وسائل لمنع الحمل وبخاصة في فترة الأربعين وقبل نزول الدورة.
  2. اللولب يعد من أكثر وسائل منع الحمل الأكثر أمانا  والتي يستخدمها الكثير من النساء لمنع الحمل نظرا لأنه لا يعيق عملية الجماع ويحافظ على عدم حدوث حمل بنسبة كبيرة.
  3. حبوب منع الحمل فتتمثل حبوب منع الحمل في إعطاء السيدة جرعة يومية معتادة لمنع حدوث الحمل، والتي تؤثر في هرمون بالدم لمنع حدوثه عقب الجماع، وفي حالة رغبتها في الحمل تمتنع عن تناول الحبوب، كما يجب الحذر لبعض الحبوب للنساء المرضعات طبيعيا.
  4. حقن منع الحمل وهى حقن تتمتع بنسبة نجاح كبيرة في منع الحمل، التي تؤخذ كل 3 شهور وبعضها كل 6 أشهر، وذلك لمنع الحمل وتحديد النسل.
  5. وسائل عازلة لمنع الحمل، والتي تستخدم في قتل الحيوانات المنوية، و الواقى الذكرى، والحاجز المهبلي، وكلها وسائل تمنع تخصيب البويضة وتأخر حدوث الحمل.
  6. ربط الأنابيب من الوسائل المستخدمة بشكل كبير للسيدات الغير راغبين في حدوث حمل مرة أخرى، وذلك بربط الأنابيب لمنع حدوث حمل نهائيا وتتم من خلال عملية صغيرة تتم عقب الولادة مباشرة.

تعرفي معنا على إجابة سؤال كم يكون متوسط وزن التوأم عند الولادة

نصائح للحمل بعد الولادة وقبل نزول الدورة

  • ينصح العديد من الأطباء السيدات بأنه يمكن حدوث الحمل عقب الولادة وفي فترة الأربعين يوما الأولى، وقبل نزول الدورة الشهرية، نظرا لأن المبيض يكون جاهز وأكثر قابلية للتخصيب في هذه الفترة، ويمكن حدوث الحمل بعد مرور شهر من الولادة ومع أول جماع أيضا نظرا لأنها أفضل موعد للتخصيب، وذلك للسيدات التي يرغبن في الحمل مباشرة بعد الولادة الأولى.
  • بينما يجب الحذر للسيدات والاهتمام بنفسهم بعد الولادة وضرورة متابعة الدم الذي ينزل سواء لونه ورائحته،ومواعيد نزول الدورة الشهرية لتحديد موعد انتهاء دم النفاس والقدرة على الجماع، مع إمكانية اتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع الحمل،  بإتباع السوائل التي تتفق مع كل سيدة سواء اللولب أو الحقن أو الحبوب أو غيرها من الوسائل الأخرى.
  • يجب التأكيد أن عملية الحمل عقب الولادة، يمثل إرهاق كبيرة على السيدة، نظرا لأن عملية الحمل والولادة أمر مرهق وشاق عليها، وفي حالة تكراره بدون راحة، يتسبب في العديد من المشاكل للسيدة، وسهولة التعرض لأمراض العظام، والمناعة نتيجة نقص الكالسيوم والفيتامينات التي يتغذى عليها الطفل في رحم الأم.
  • يجب إستشارة الطبيب، لمتابعة الحالة الصحية للسيدة، عقب الولادة خوفا من، هل يحدث حمل في الأربعين بعد الولادة وقبل نزول الدورة، ومتابعة أسباب الدورة وكيفية الحفاظ على انتظامها، بما يضمن صحة جيدة للسيدة والرضيع أيضا.

وفي النهاية يجب على كل سيدة الاهتمام بنفسها وخاصة في المرحلة الأخيرة للحمل وعقب الولادة مباشرة، مع معرفة الإجابة هل يحدث حمل في الأربعين بعد الولادة وقبل نزول الدورة، حتى يتسنى لها استشارة الطبيب للحفاظ على نفسها والجنين في رحمها، ونتمنى أيضاً بعد إنتهاء حديثنا اليوم عن هل يحدث حمل في الأربعين بعد الولادة وقبل نزول الدورة أن نكون قد إستوفينا الإجابة علية.

قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق.. يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.