ممارسة الرياضة في رمضان – التفاصيل الكاملة وأهم النصائح

ممارسة الرياضة في رمضان متى وكيف ؟! فالرياضة تعتبر عادة صحية سليمة لابد من القيام بها لأن لها الكثير من الفوائد على الصحة، لكن هل من المفيد ممارستها أثناء الصيام  وخاصةً أن الإنسان في نهار رمضان يكون صائماً عن الطعام والشراب، وشهر رمضان المبارك سوف يأتي إن شاء الله في فصل الصيف، مما يجعل الإنسان يشعر بالعطش أكثر ؟ كل هذا سوف نتعرف عليه في هذا المقال الهام الذي يقدمه لكم موقع ” كبسولة طبية “، فتابعوا معنا.

:: ممارسة الرياضة في رمضان وأنسب أنواعها ::

ممارسة الرياضة في رمضان

أكد خبراء التغذية والصحة والرياضة أيضاً على أن من أفضل أنواع الرياضة التي تناسب الصيام في شهر رمضان الفضيل، هى من النوع الخفيف أو متوسط الشدة، والتي لا يجب بذل جهد كبير فيها، ولا أن يقوم الجسم بمقاومة عالية حتى لا يصاب بإنهاك أو إعياء، فالجسم عندما يمارس الرياضة غالباً ما يقوم بمقاومة شديدة، وخاصةً إن كانت الرياضة من النوع العنيف، لذلك أنسب أنواع الرياضة هى :

  • ممارسة رياضة المشي لمدة نصف ساعة قبل الإفطار.
  • ممارسة رياضة الآيروبكس.
  • ممارسة الرياضة السويدية الخفيفة.
  • يمكن إستخدام أجهزة تدريبية لا تتطلب مجهود مثل : التريدميل – الدراجات، لمدة نصف ساعة ليس أكثر.

:: أنسب الأوقات لـ ممارسة الرياضة في رمضان ::

ممارسة الرياضة في رمضان

وضع خبراء الصحة أنسب الأوقات لممارسة الرياضة في رمضان قبل وبعد الإفطار، وهى كالتالي :

:: قبل الإفطار ::

يمكن للرياضي أن يقوم بممارسة رياضته لمدة خمسة عشر دقيقة قبل الإفطار مباشرةً، أو أن يترك خمسة عشر دقيقة بين فترة إنتهاءه من تدريبه وبين وجبة الإفطار، وذلك حتى يعوض جسمه ما فقده من سوائل وأملاح معدنية في أسرع وقت، وهذا سوف يجعله يحمي جسمه من أعراض جانبية يمكن أن تصيبه نتيجة تدريبه في جو حار وهو صائم لساعات طويلة.

وقد أشار المتخصصين أن إذا تم ممارسة الألعاب الرياضية قبل وجبة الإفطار بمدة ليست طويلة تحفز الجسم على أن يقوم بدوره بكفاءة أعلى بنسبة مضاعفة، فيتخلص من أي سموم تنتج خلال عملية الأيض، هذا إلى جانب أن ممارسة الرياضة في هذه الفترة تنشط دورة الإنسان الدموية وتزيد لديه شعوره بالراحة والهدوء.

:: بعد تناول وجبة الإفطار ::

أكد المتخصصون على أن ممارسة الرياضة بعد تناول وجبة الإفطار يجب أن تكون بعد مُضي أكثر من ساعتين ونصف، حيث أن الجسم قبل هذه الفترة يكون منشغلاً بهضم ما تم تناوله من طعام، ويستخلص في تلك الفترة طاقته ويُعيد شحن ما يلزمه حتى يستطيع أن يبذل مجهود أخر.

كما أن جميع أجهزة الجسم تكون منشغلة في القيام بإمتصاص موادها الغذائية الهامة، ولا ينصح الخبراء أبداً أن يتم ممارسة أي جهد عضلي أو بدني قبل مُضي هذه الفترة، حيث أن هذا يحمل القلب فوق طاقته ومن الممكن أن يصاب الإنسان بأزمات.

كما يضيف الخبراء أن الهدف من ممارسة الرياضة هو فائدة الجسم كله وليس العكس، فإن تم الإسراع بممارسة الرياضة بعد الإفطار مباشرةً قد تكون هناك نتائج عكسية على الصحة جسيمة.

〉 هذا الموضوع قد يفيدك أيضاً : عدد السعرات الحرارية في حلاوة المولد بالتفصيل

:: فوائد ممارسة الرياضة في رمضان ::

ممارسة الرياضة في رمضان

أجمعت كل الأبحاث العلمية على أن لممارسة الرياضة في نهار رمضان أو بعد الإفطار العديد من الفوائد، خاصةً إن تم الإلتزام بالمواعيد السابق ذكرها، وأهم هذه الفوائد ما يلي :

  • بممارسة الرياضة في رمضان يتخلص الجسم من السموم والسوائل التي تحتبس داخل الجسم، لذلك نجد أن ممارسة الرياضة تعمل على توازن صحي للجسم، خاصةً عند من يتبع نظام غذائي بهدف تقليل الوزن والتخلص من الدهون.
  • تقوم ممارسة الرياضة في رمضان بتدعيم وتحسين عمل كل أعضاء الجسم الداخلية، كما تحفز القيام بعمليات حيوية بشكل مثالي داخل جسم الإنسان.
  • تعمل ممارسة الرياضة المعتدلة في نهار رمضان أو بعد الإفطار على وقاية الجسم بالكامل من كثير من الأمراض المستعصية، كما أنه تُحسن من صحة أي مريض، وخاصةً مرضى السكر والقلب والضغط ومشاكل الجهاز الهضمي، ولكن إن سمح الطبيب المعالج بالصيام وممارسة الرياضة.

〉 هذا الموضوع قد يفيدك أيضاً : أفضل طرق الدفاع عن النفس في حال تعرضت لاعتداء

:: نصائح هامة للتمكن من ممارسة الرياضة في رمضان ::

ممارسة الرياضة في رمضان

  • على الرياضي أن يختار المكان المناسب للقيام بممارسة رياضته، فيجب أن يكون المكان جيد التهوية والنظافة، وأن يكون معتدل الحرارة وكذلك الرطوبة.
  • يجب عدم ممارسة الرياضة بجانب وجود عوادم تلوث الهواء، فقد نلاحظ أن بعض الرياضيين يقومون بممارسة رياضتهم قريباً من الخطوط التي تسير بها مركبات كبيرة مثل الاتوبيسات وغيرها.
  • على الرياضي أن يقوم بإرتداء ملابس تناسب النشاط الرياضة، فيجب أن تتميز بالراحة وأن تكون خفيفة.
  • على الرياضي أن يمارس الرياضة قبل الإفطار بطريقة معتدلة حتى لا يفقد سوائل وأملاح على شكل تعرق، فالرياضي يكون صائماً لمدة ستة عشر ساعة، يتم خلال هذه الساعات فقدان كامل لكل العناصر التي يحتاج لها الجسم، لذلك يجب ألا يستنزف طاقته الباقية في الرياضة، وإلا سوف يبحث الجسم تلقائياً عن مصادر بداخله لكي يعوض ما فقده، مثل اللجوء إلى مادة ” الجلايكوجين “ وهو عنصر خاص بالعضلات والكبد، وإذا قام الجسم بإستخدام هذا العنصر سوف يصاب الجسم بالجفاف وقد يؤدي هذا إلى الإغماء، كما سوف تتأذى الكلى.

〉 هذا الموضوع قد يفيدك أيضاً : تمارين الإحماء قبل الرياضة (التسخين) حتى لا تتعرض للإصابة

هكذا قدمنا لكم موضوع مفصل عن ممارسة الرياضة في رمضان وأفضل توقيت لممارستها ونصائح هامة حتى تتمكن من عمل هذا بشكل مناسب وصحي، نتمنى أن يكون الموضوع نال إعجابكم وفضلاً وليس أمراً قوموا بنشر المقال على وسائل التواصل الإجتماعي المختلفة حتى يتمكن غيركم من معرفة هذه المعلومات الهامة.

قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق.. يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.