حساسية العين، أنواعها وأعراضها وطرق العلاج

حساسية العين، أنواعها وأعراضها وطرق العلاج، هي من الأمراض الجلدية التي يمكن علاجها وتشخيصها من قبل الدكتور حسب الحالة التي تختلف من شخص لأخر، فهي من المشكلات التي تزيد في وقت العواصف أو الرياح الشتوية بسبب الغبار عند اقتراب الصيف أو الربيع يكون هناك هواء يحمل الكثير من الغبار الذي يحتوي على الجراثيم، وحدوث الإصابة يسبب عدم الرؤية بوضوح.

وأنواع حساسية العين لا يمكن تشخيصها إلا من خلال الطبيب، كي يحدد العلاج المناسب وطرق الوقاية والاحتياطات، ولا يجب إهمال تلك الحالة أو إمكانية استخدام دواء عن طريق اقتراح الأصدقاء أو غير ذلك لكي لا يزداد الأمر سوءا وتحدث مضاعفات.

حساسية العين

:: الأسباب المتداولة حول حساسية العين ::

تكون حساسية العين بنسبة كبيرة لدى الذكور عن الإناث  وخاصة في خلال عمر الخامسة إلى عمر العشرين، ومن المعروف أنها تصيب الجلد المحيط بالعين، ولا يوجد سبب طبي رئيسي لتفسير حدوثها، ولكن يوجد عدة أسباب تختلف من شخص لأخر، وحدوث تلك الحساسية عموما يرجع لأسباب منها:

  • التهاب الملتحمة التحسسي، هو عبارة عن التهاب الملتحمة الناجم عن رد فعل تحسسي الناجم والملتحمة( هي غشاء رقيق مخاطي يغطي السطح الداخلي للجفون والجزء الأمامي من صلبة العين).
  • وجود اضطراب بجهاز المناعة.
  • العامل الوراثي، ربما يكون هناك أسباب وراثية تهيئ العين للإصابة بتلك الحساسية.
  • العوامل البيئية، كالتعرض لحبوب اللقاح من الأشجار والزرع الذي ينتشر في وقت الربيع، والرياح المحملة بالأتربة، ودرجات الحرارة العالية كالتعرض لأشعة الشمس فترة طويلة، والملوثات البيئية التي تنتشر في الجو مثل ادخنة المصانع وعوادم السيارات.
  • الحساسية الموسمية وتكون في فصل الربيع والصيف، أو بسبب بعض الأمراض كاحتقان الأنف بسبب الجيوب الأنفية أو نزلات البرد.
  • الحساسية من بعض المأكولات والمشروبات  والعصائر كعصير الفراولة والكيوي، ويرهم، والبيض والسمك ومنتجات الألبان.
  • الحساسية من بعض الفواكه، كالكيوي والتوت والفراولة والشكولاة والبندق واللوز.
  • الحساسية من تناول بعض الأدوية.
  • المضادات الحيوية المفرط.
  • الجلوس لفترات طويلة امام اللاب توب، أو الهاتف المحمول، أو شاشة التلفاز.
  • التدخين الزائد عن الحد، أو الجلوس مع المدخنين لفترة طويلة في مكان مغلق.
  • قلة النوم والراحة وعدم الانتظام في النوم.
  • التعرض لأشعة الشمس فترة طويلة من دون لبس النظارات الشمسية الواقية من الأشعة الضارة، أو تغطية العين بواقي طبي.

:: أعراض حساسية العين ::

منطقة الجلد حول العين حساسة جدا، وهناك كثير من الأعراض التي تختلف من شخص لأخر وعادة تظهر عند تعرض غشاء الملتحمة لمسببات الحساسية تظهرالأعراض التالية تحدث تلك:

اقرأ ايضاً: اسباب رفة العين وعلاجها بمنتهى السهولة

  1. يسبب ظهور تهيج وأحمرار حول العين بشكل ملحوظ.
  2. يسبب ينتج عنها ألم شديد وتشويش في العين وعدم وضوح الرؤية بصورة طبيعية.
  3. يسبب الشعور بحكة شديدة وحرقان، حول العين المصابة.
  4. يسبب التأذي من الضوء الشديد، بعكس الضوء الخافت، أو كالنظر المباشر لأشعة الشمس.
  5. يسبب إفراز العين للدموع بشكل مبالغ، وسيلان العين، مما يؤي لعدم الرؤية بشكل واضح.
  6. يسبب تورم ملحوظ وانتفاخ في جفون العين واحمرارها، مما يضيع جمال العينين.
  7.  يسبب زيادة إفراز الأغشية المخاطية بداخل العين.
  8. يلاحظ علي العين الجفاف الشديد، ويظهر على الجلد المحيط بها.
  9. يسبب الشعور بصداع مستمر في الرأس أو على فترات متباعدة، مما يؤدي إلى عدم القيام بالمهام بشكل مريح، فتسبب الكثير من القلق وعدم الراحة.

حساسية العين

:: أنواع حساسية العين وتصنيفها::

تكون حسب الفترة الزمنية والوقت وحالة الطقس، وحسب تكرار تلك الأعراض السابق ذكرها، فهناك التهاب عين تحسسي حاد، وهناك الحساسية الموسمية ومن ضمنها الرمد الطبيعي، والحساسية السنوية المزمنة.

  1. حساسية العين الحادة: تحدث بسبب التعرض لعوامل خارجية، وهي كما ذكرنا تلوث الجو والغبار وبرالحيوانات، وريش الطيور، أو دخول المواد الكيميائية بداخل العين كالصابون والشامبو وقت الاستحمام، أو بسبب محلول العدسات اللاصقة
  2. حساسية العيون الموسمية: وهذه التي يقع ضمنها الرمد الطبيعي بسبب تغير الفصول وخاصة وقت انبات الاشجار فهو الوقت الذي تزيد فيه لدى البعض، وقد يستمر للصيف غالبًا، وتكون الاعراض متكررة كل عام في نفس التوقيت خلال فصول السنة، وتصيب الكبار والصغار، ممن يعانون تلك الحساسية.
  3. حساسية العين السنوية أو الدائمة: يعني تكون الأعراض مستمرة خلال السنة بصورة مقلقة ومزعجة، وتكون غالبًا بسبب العوامل البيئية حول المريض، كالغبار الدائم، التلوث، ضعف المناعة، عت الفراش والملابس، أو الأماكن الصناعية التي تزيد فيها الأبخرة والغازات.

:: طرق الوقاية  من حساسية العين والعلاج المتبع لذلك::

هناك بعض النصائح الهامة لمن يعانون حساسية العين منها:

  • من أهم تلك النصائح هو التعامل بلطف مع العين، وعدم فركها نهائيًا، وذلك لأن الأمر قد يزداد سوءًأ، لأن ذلك الفرك يعمل على زيادة إفراز هرمون الهيستامين.
  • استخدام العدسات اللاصقة، فالعدسات اللاصقة تسبب تهيج للعين وإن كانت من نوعية جيدة يجب أيضا تجنبها خاصة في حالة  تعرض العين للحساسية.
  • أنواع المكياج المختلفة والتي توضع خلال محيط العين كعمل الكونتور والكونسيلر وكريم الأساس أو الايشادوا والماسكرا وغيرهم من انواع المكياج المعروفة، والكريمات الخاصة بعلاج الهالات أيضًا، لأن ذلك يمكن أن يزيد الأمر سواء أو يؤخر عملية الشفاء.
  • يجب غسل اليدين وتعقيمها بانتظام، لتجنب البكتريا المسببة لتهيج العين وتعرضها للحساسية.
  • وضع كمدات بارده عل العين أو باكتات الشاي، مثلا وضع قطن  دائري الشكل في ماء مثلج ثم وضعه على العين بعد غلقها فمن دورة تهدئة العين والتخفيف من الإحمرار و الحرقة الناتجة عن الحساسية.
  • يجب استشارة الطبيب على الفور عند حدوث أي مضاعفات، أو ازدياد الاحمرار، لإجاد الحلول والعلاجقبل تدهور الأمر، وعدم زيادة الانتفاخ حوالعين.
  • عدم اجراء أي عملية في العين لحين التعافي كعملية تصحيح القرنية، أو عملية الليزك.

طرق الوقاية:

يقال دائما الوقاية خير من العلاج لذا علينا اتباع طرق الوقاية اللازمة وخاصة لمن تتكرر معهم حساسية العين:

  • المداومة على لبس النظارات الطبية عند استعمال جهاز الحاسوب، أو مشاهدة التلفاز، أو الهاتف، ويجب عدم الاقتراب منها ولابد ألا تكون المسافة عن نصف متر، ويجب عدم الجلوس أمام تلك الشاشات مسافات وفترات طويلة.
  • الحرص على وجود إضاءة جيدة عند استعمال جهاز الحاسوب، أو مشاهدة التلفاز، أو الهاتف.
  • ارتداء النظارات الطبية عند الخروج خلال النهار للحفاظ على سلامة العين وعدم التعرض للأشعة الفوق بنفسجية أو غيرها من الاشعة التي تسبب تهيج العين.
  • الحرص على تقطير العين بالمعقمات الطبية لتجنب الأعراض المبالغ فيها ولتنقية العين بشكل دوري  ومنتظم لعدم جفاف العين وحساسيتها.
  • شرب كميات وفيرة من حساء السبانخ، واكل الخيار والجزر، لاحتوائها على المعادن اللازمة، والفيتامينات التي تقاوم امراض حساسية العين، بل ويمكن وضع شرائح الخيار أو شرائح البطاطس على منطقه العين لترطيب والتهدئة من  الاعراض الناتجة عن الحساسية.
  • الابتعاد عن اماكن الازهار والنباتات تبع حبوب اللقاح.
  • العسل الطبيعي عن طريق وضعه على العين عن طريق التكحيل وغلق العين، لمدة خمس دقائق،  ثم يتم شطف العينين بعدها، وتكرار تلك العملية وينتج عنها تهدئة الورم.

بعض أنواع القطرات التي تساعد على التعافي من حساسية العين:

  1. قطرة تستخدم للحساسية الشدية وهي قطرة (التوبرادكس).
  2. قطرة تستخد لعلاج الحساسية البسيطة (النافكون).

اقرأ ايضًا: أعراض التهاب الأذن الوسطى وسبل الوقاية منه

هذا كل ما هو متداول حول حساسية العين، لا تتجاهل الذهاب للطبيب والانتظام علىى العلاج ومن الله الشفاء.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.