أعراض التهاب الأذن الوسطى وسبل الوقاية منه

التهاب الأذن الوسطى اليوم في “كبسولة طبية“، نضع بين أيديكم موضوع من أهم الموضوعات التي تهم كثير من الناس لأنه منتشر بين الأطفال وخاصة في أول ست سنوات من العمر وهو موضوع التهاب الأذن الوسطى وهو عبارة عن إلتهاب الغشاء المخاطي الذي يبطن الأذن الوسطى ويحدث دائما مع إلتهاب المجارى التنفسية العليا.

ويمكن أن ينجم عن الرشح أو الإنفلونزا أو الحساسية، ولأهمية هذا الموضوع سنعرض لكم في المقال التالي أسباب التهاب الأذن الوسطى، وما أعراض هذا المرض، وكيفية علاجه.

اقرأ أيضاً للإفادة موضوع أعراض التهاب المفاصل 

 أنواع التهاب الأذن الوسطى

ما هي أنواع التهاب الأذن الوسطى؟

  • إلتهاب الأذن الوسطى المزمن:وقد يستمر المرض لمدة لا تقل عن شهر ونصف ويصاحب هذا المرض سيلان أذني وينتج عن هذا السيلان شق وثقب في الطبلة.
  • إلتهاب الإذن الوسطى الحاد:وهو من الأمراض المتكررة حيث أنه يصاب به ثلث الأطفال حوالي 6مرات على الأقل قبل بلوغهم سن السابعة وهو مرض يصاحبه كثير من الأعراض.
  • إلتهاب الأذن الوسطى الإفرازى: وهذا النوع من المرض هو عبارة عن تجمع السوائل في الإذن الوسطى ويحدث دائما بعد التعرض لإلتهاب الأذن الوسطى الحاد وهو لا يظهر فيه أعراض الإلتهاب مثل إرتفاع الحرارة وألم في الإذن.

ما هى أسباب الإصابة بإلتهاب الإذن الوسطى؟

  • حدوث خلل في بروتين الميوسين .
  • وجود خلل في قناة استاكيوس.
  • حدوث الإصابة بالعدوى البكتيرية حيث تكون السبب في حدوث معظم الإلتهابات وأكثر هذه الإلتهابات شيوعا البكتريا العقدية الرئوية ثم المستديمة النزلية.
  • أسباب تتعلق بالحساسية لآن يوجد إرتباط بين إلتهاب الإذن الوسطى والحساسية التنفسية.

ما هي الأسباب التي تعمل على زيادة فرص الإصابة بإلتهاب الأذن الوسطى؟

توجد بعض العوامل التي تتيح الفرصة لزيادة الإصابة بإلتهاب الأذن الوسطى ومن هذه العوامل ما يلي:

  1. الدخان الملوث له دور كبير في إلتهاب الأذن الوسطى كدخان المصانع والسيارات والهواء الملوث.
  2. الأطفال هم أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض وذلك لعدم إكتمال جهازهم المناعي.
  3. فالتغذية الصحيحة لها دور كبير في الأطفال الذين يتناولون الرضاعة الطبيعية يكونوا أقل إصابة بالمرض.
  4. الذين لديهم إصابة متكررة بالأنفلونزا، والإصابة بإلتهاب اللوز، والرشح المستمر.

ما الأعراض الشائعة لدى الأطفال؟

  • الشعور بألم في الأذن ويزيد الألم أثناء الإستلقاء.
  • نلاحظ صعوبة عند النوم.
  • زيادة في بكاء الطفل عن المعتاد.
  • صعوبة كبيرة في الإستجابة للأصوات.
  • حدوث فقدان في الإتزان.
  • شعور مستمر بالصداع.
  • خروج سائل من الأذن.

ما الأعراض التي تظهر على مصاب بإلتهاب الأذن الوسطى لدى الكبار؟

  • الشعور بالصداع المستمر.
  • الإحساس المستمر بالدوخة، والغثيان، وفقدان التوازن.
  • حدوث بعض الإضطرابات أثناء النوم.
  • زيادة الإفرازات الصديدية وتكون مصاحبة برائحة غير مستحبة في شمع الأذن المفروزة.
  • ومن أعراض إلتهاب الأذن الوسطى أيضا زيادة فى عدم الرغبة في تناول الطعام وفقدان الشهية.
  • حدوث ضعف في القدرة على السمع.

 أنواع التهاب الأذن الوسطى

ما الأعراض التي تحتاج إلى الذهاب للطبيب؟

  • لو وجدت هذه الأعراض لدى طفل لا يتعدى عمره ال 6شهور.
  • لو لحظت خروج بعض الدم من الإذن.
  • إذا إستمرت الأعراض مصاحبة للمريض أكثر من يومين.
  • إذا شعر المريض بألم حاد وشديد.

الطرق التي تساعد على تشخيص المرض

  • فحص السمع.
  • مقياس الإنعكاس.
  • مقياس الطبل.
  • منظار الأذن.

الكلام لا ينتهي عند هذا الحد من موضوع التهاب الأذن الوسطى ولكن يجب أن نهتم بكل ما يخص الحفاظ على الصحة العامة وندعو الله سبحانه وتعالى أن نكون قد وفقنا في تقديم كل ما يفيدكم.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.