حركة عيون الأطفال حديثي الولادة مراحل تطورها

حركة عيون الأطفال حديثي الولادة ، إنَّ عيون الأطفال حديثي الولادة تختلف تماماً عن عين البالغين، من الناحية التشريحية والوظيفية.

وسنتحدث من خلال “كبسولة طبية” عن عيون الأطفال حديثي الولادة، والمشاكل التي تعاني منها، ومراحل تطور حركة عيون الأطفال حديثي الولادة، وغيرها.

» اقرأ أيضاً لمزيد من الإفادة: كل ما يخص عيون الاطفال حديثي الولادة

حركة عيون الأطفال حديثي الولادة مراحل تطورها

عيون الأطفال حديثي الولادة

إنَّ عيون الأطفال حديثي الولادة تختلف تماماً عن عين البالغين، من الناحية التشريحية والوظيفية.

حيث إن الطفل حديث الولادة لا يستطيع النظر بشكل واضح، بل هو يرى الأشياء المضيئة وتجذبه الأشياء المعقدة.

ومع الوقت يتمكن من تمييز بعض الأشياء إلى جانب وجه أمه، إلى حين بلوغه سن الثلاثة أشهر.

حيث يتمكن من الرؤية بشكل واضح، ويميز الأشخاص ويدرك أبواه، وهذا لا يعني أبداً الثبات في نظره، بل إن عيناه تظل شاردتان في أشياء مجهولة.

وقد يبدو فيهما بعض الحول، إلا أنه يعدُّ طبيعياً إلى حين تحسين وضعية العين.

المشاكل التي تعاني منها عيون الأطفال حديثي الولادة

هناك عدة مشاكل يمكن أن تتعرض لها عيون الأطفال حديثي الولادة، نذكر منها ما يلي:

1. انسداد القنوات الدمعية

– من أهم أعراضه إفراز الدموع بإحدى العينين أو كليهما؛ نتيجة حدوث الانسداد بالقناة الدمعية.

– وعلاجه يتم عن طريق القطرات والكمادات، وفى أغلب الأحيان يتم الشفاء منه قبل سن العام، وفى حالات نادرة قد يتم اللجوء للجراحة.

2. الحول

– هو حالة تجعل العينين غير متوازيتين عند الحركة في الاتجاهات المختلفة، لذا من المهم مراقبة حركة عيون الأطفال حديثي الولادة سوياً خاصةً بعد الشهر الرابع.

– حيث إن التشخيص المبكر يكون هام للعلاج، والإهمال قد يؤدي إلى ما يُسمى “بالعين الكسولة”، التي ينتج عنها ضعف في الإبصار في العين المنحرفة.

‫- الحول المؤقت عند الرضع أصغر من 3 أشهر المُسمى “بالحول الكاذب”، يحدث نتيجة كون الأنف لديهم عريضة ومفلطحة مع وجود ثنية داخل الجفن.‬

– ما قد تخفي مقلة العين عند التحديق جانبًا، وقد يحدث الحول الكاذب؛ نتيجة إصابات العين وقت الولادة.

– كالكدمات، أو ضيق قناة الولادة والضغط على رأس الطفل للمرور بسلام، أو إجهاد الطفل من طول فترة الولادة والطلق.

– وبعض الأطفال يصابون بالحول؛ نتيجة مشكلة في جهازهم العصبي، خاصةً الجزء المتحكم في عضلات العين أو مركز التحكم في المخ، الذي يوجه حركات العين.

– أو يكون نتيجة لمشكلة في عضلة العين نفسها.‬‬

3. الرأرأة (اهتزاز العين)

– هي عبارة عن اهتزاز منتظم غير إرادي متساوي في العينين. في الغالب تكون هذه الرأرأة في اتجاه واحد وبشكل أفقي غالباً، حيث تنحرف العينين وترجع لوضعهما الطبيعي.

– من الممكن أن تكون الرأرأة أحد الأعراض لمشكلة في العصب البصري أو عدسة العين، لذا يجب زيارة الطبيب فور ملاحظة أي من هذه الأعراض.

4. المياه البيضاء

– حيث تلاحظ الأم أن بؤبؤ العين عند طفلها أبيض اللون بدلاً من الأسود، ويؤدي ذلك عند إهماله إلى كسل وظيفي في العين، وتدني شديد في القدرة على الرؤية مستقبلاً.

– خاصةً في الحالات وحيدة الجانب، وقد تؤدي إلى الحول، ويجب عند فور تشخيصها أن تزال هذه المياه، عن طريق الجراحة مع زرع عدسة جديدة.

أمور تستدعي زيارة طبيب العيون

يجب على الأم الانتباه لعيون طفلها منذ لحظة ولادته، وإذا ظهرت عليه أحد الأعراض الآتية، فإنه يجب استشارة الطبيب فوراً:

• حركة العين غير الطبيعية، بحيث تتحرك واحدة فقط، أو تبدو مختلفة عن الأخرى في الحركة.

• طفلك تخطى عمر الشهر، ولكن لا ينتبه للأضواء.

• لا يفتح عيناً واحدة أبداً.

• وجود مادة صفراء أو رمادية في حدقة عينه.

• تواجد انتفاخ في إحدى أو كلتا العينين.

• احمرار في العين يستمر أكثر من يوم.

• ظهور صديد أو قشور في العين.

• دموع بشكل مفرط.

• تدلي في الجفون.

• عيونه تبدو حساسة للضوء بشكل كبير.

• يميل برأسه عن النظر إلى الأشياء.

• لا تتبع عيونه لعبة أو شيء عند تحركها من جانب إلى آخر.

» نرشح لك أيضاً قراءة: نظر الطفل الرضيع إلى أعلى والأسباب المؤدية لذلك

حركة عيون الأطفال حديثي الولادة مراحل تطورها

أسباب الأمراض الخلقية لعيون الأطفال حديثي الولادة

يوجد عدة عوامل تؤدي إلى إصابة عيون الأطفال حديثي الولادة بالأمراض الخلقية، ومن تلك العوامل الآتي:

• العوامل الوراثية، وقد يتأخر ظهورها لشهور أو سنوات بعد الولادة.

• اضطرابات النمو الجنيني أثناء الحمل، وتظهر بعد الولادة مباشرةً.

• تعرّض الأم لبعض الأمراض أثناء الحمل مثل؛ الحصبة الألمانية، وطفيل التوكسوبلازما الذي ينتقل من القطط.

وهناك بعض الحالات لا يكون لها سبب معروف.

فحص عيون الأطفال حديثي الولادة

– يتم الفحص عن طريق طبيب الأطفال أو الممارس العام، حيث يقوم بفحص شامل لعين الطفل بعد الولادة مباشرةً.

– ومن أهم ما يفحصه الطبيب حجم وشفافية القرنية، وتساويهما في كلتا العينين، وتساوي استدارة الحدقة وتفاعلها مع الضوء، وخلو العينين من الاحمرار والإفرازات.

مراحل تطور حركة عيون الأطفال حديثي الولادة

– بعد الولادة مباشرةً يستطيع الطفل تمييز الضوء فقط، ويستطيع في الأسبوع السادس تتبع الأجسام الكبيرة بشكل محدود.

– وبعد انتهاء الشهر الثالث فإنه يستطيع التعرُّف على والدته، وفى الشهر الرابع يحدث نمو هائل وسريع في الوظائف البصرية.

– ولهذا فإن علاج العيوب الخلقية يجب أن يتم قبل بداية الشهر الرابع؛ حتى يصبح النمو سليماً.

طرق وقاية عيون الأطفال حديثي الولادة من الأمراض

يجب اتباع تلك الطرق الوقائية الآتية التي تحافظ وتحمي العين من الإصابة بأي أمراض، ومنها ما يلي:

• المحافظة على نظافة الأيدي والوجه، يقي من الإصابة من الأمراض المعدية، مثل الرمد الصديدي.

• منع الأطفال من استخدام الألعاب ذات الحواف الحادة، والتي ينطلق منها مقذوفات؛ لأنها السبب الأساسي لإصابات عيون الأطفال.

• الكشف المستمر على حدة الإبصار في الحضانة والمدرسة.

• منع الأطفال من الجلوس بالقرب من التليفزيون؛ لأن هذا السلوك يكون غالباً يؤدي لضعف الإبصار.

وفي ختام موضوعنا عن حركة عيون الأطفال حديثي الولادة، فإنه ينبغي وقت ولادة الطفل أخذه لطبيب عيون؛ حتى يتم فحصه إذا كان بعينيه مشكلة أو لا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.