كل شيء عن الخياطة بعد الولادة الطبيعية للبكر

الخياطة بعد الولادة الطبيعية للبكر، يعد ألم الخياطة بعد الولادة الطبيعية من أشد الآلام التي يمكن أن تشعر بها الأم طوال حياتها بداية من شعورها بالطلق والألم الناتج عنه مرورا بعملية الولادة ذاتها واتساع فتحة الرحم حتى نزول الجنين، ولكن من رحمة الله بالأم أن هذه الآلام تنساها تماماً بمجرد سماع صوت صغيرها ورؤيته.

تتحمل الأم آلام غرز الخياطة الصعبة بعد الولادة الطبيعية ولكن هناك خطوا لابد وأن تتبعها لتخفف ألم الخياطة ولكي تساعد الجرح في أن يلتأم بشكل أسرع ولكي تعتني بهذه المنطقة حتى لا يصيبها أية مضاعفات تؤرقها وتعكر صفو فرحتها بمولودها الجديد، لمعرفة تفاصيل الخياطة بعد الولادة الطبيعية للبكر تابعونا في هذا المقال.
اقرأ أيضًا: أفضل تمارين اثناء الحمل لتسهيل الولادة الطبيعية وتقليل الألم

ماهي غرز الخياطة بعد الولادة الطبيعية للبكر

هي عبارة عن خياطة تتم في الجزء الذي خرج منه الطفل، فيقوم الطبيب بغلق المنطقة المتسعة منه بالخيط الطبي، وبمرور الوقت وبمتابعة الرضاعة الطبيعية يلتئم هذا الجرح، وقد يزيد دم النفاس من الإحساس بألم غرز الخياطة بنسبة كبيرة، وتقل آلام هذه الغرز من الأسبوع الثاني وتنتهي الآلام من الأسبوع الثالث بعد الولادة.

أنواع ألم غرز الخياطة بعد الولادة الطبيعية للبكر

هناك ثلاثة أنواع من الآلام، حيث تختلف كل امرأة عن الأخرى في الأعراض والآلام بل وتختلف كل ولادة عن غيرها وهم كالآتي:

  1. آلام غرز الخياطة الشديدة:

فقد تشعر الأم بآلام شديدة وهذا نتيجة لوجود التهابات بهذه المنطقة، حيث أن المنطقة والجرح يسمح بتكون البكتيريا والفطريات، وفيها تشعر الأم بحدوث ألم مفاجئ في منطقة الخياطة وهذا يعتبر مؤشراً بأنه هناك التهاب ما يحدث ولابد من استشارة الطبيب المتخصص تجنباً لحدوث مضاعفات.

ولابد من أن الأم تتوخي الحذر فيما يلي:

  • عدم التعرض لشطاف المرحاض بطريقة مبالغ فيها لأن قوة اندفاع المياه قد تؤدي إلى فك احدى الغرز والتي قد تسبب آلاماً شديدة ومتكررة ولا تنتهي إلا بتدخل الطبيب الجراح.
  • الحفاظ على التغذية السليمة أثناء فترة الحمل حتى لا تتعرض الأم عند الولادة والخياطة إلى ما يعرف بالتوقف الجوئي للطرف السفلي.
  • حدوث التهاب شديد يؤدي إلى استشارة الطبيب وتناول العقاقير حتى يتم الشفاء.
  1. آلام غرز الخياطة المتوسطة:

والتي قد تنتج لعدة أسباب منها:

  • نوع الخيط الذي يستخدمه الطبيب في غلق الجرح.
  • خطأ طبي في خياطة المنطقة واغلاقها بشكل سليم.
  • ارتفاع في درجة حرارة الأم فور الولادة.
  1. آلام غرز الخياطة العادية:

وهي الآلام الطبيعية التي تحدث وتكون الآلام محتملة بقدر الإمكان ويكون هذا الألم بسبب الخيط المستخدم في الخياطة نظراً لأن هناك جسم غريب قد التحم بجسم الأم.

متى تعرف الأم أن جرح الخياطة بعد الولادة الطبيعية ملتهباً؟

كيف نخفف الآلام الناتجة من الخياطة بعد الولادة الطبيعية؟

هناك العديد من الإرشادات التي يجب أن تتبعها الأم لتخفف آلام الخياطة نذكر منها ما يلي:

  1. البعد التام عن شد منطقة المهبل والمعدة في الفترة الأولي.
  2. الجلوس في حمام ماء دافئ يساعد على استرخاء تلك المنطقة وتخفيف آلامها، ويمكن أن توضع في الماء القليل من الملح الذي يساعد على التئام الجروح وتدبيلها.
  3. ممارسة بعد التمرينات الخفيفة التي تساعد على تقوية عضلات الحوض.
  4. شرب المشروبات الدافئة التي تسكن الآلام بشكل عام.
  5. البعد التام عن حمل الأشياء الثقيلة.
  6. الراحة التامة قدر الإمكان.

أعراض قد تصيب الأم بعد الولادة الطبيعية ويجب استشارة طبيبها الخاص على الفور

  1. الشعور بدوار وصداع شديد ومستمر لفترات طويلة.
  2. زيادة في معدل ضغط الدم عن المعتاد.
  3. عدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي.
  4. حدوث احمرار في القدمين مع ارتفاع في درجة الحرارة.
  5. ظهور البواسير وحدوث آلام شديدة بها.
  6. الاكتئاب طوال الوقت.

متي يقال إن الآلام الموجودة هي علامة لالتئام الجرح؟

يبدأ الطبيب في خياطة الجزء المفتوح بعد الولادة مباشرة ويبلغ الألم شدته في أول أسبوع من الولادة ويقل تدريجياً مروراً بالأسبوع الثاني ولكنه يزيد عند الحركة، ويبدأ في الانتهاء في الأسبوع الثالث ومن ثمّ تعرف الأم أن الجرح بدأ في الالتئام ويتماثل إلى الشفاء.

كيفية العناية بجرح الخياطة بعد الولادة الطبيعية

  1. عدم البقاء على نفس الوضع لفترة طويلة بين الجلوس والوقوف والمشي.
  2. استخدام الكريمات تحت اشراف الطبيب التي تكون أغلبها مضادات حيوية لمنع الالتهاب والمساعدة على التئام الجرح.
  3. القيام بأداء بعد التمرينات كروتين يومي والتي تساعد في التئام الجرح.
  4. استخدام الغسول بصفة مستمرة للحفاظ على المنطقة نظيفة ومعقمة.
  5. استخدام الملابس القطنية وكذلك الفوط الصحية القطنية تجنباً لحدوث حكة أو التهاب بالمنطقة، مع الحفاظ على تغييرها باستمرار بشكل لا يقل عن 3 مرات يومياً.
  6. الاستحمام بصورة دورية متكررة يومياً أو أكثر من مرة يومياً تبعا لظروف الحرارة في الجو، مع غسل منطقة الجرح بعناية شديدة واستخدام الغسول الطبي المشار إليه من قبل الطبيب المتابع للحالة.
  7. الحفاظ على التغذية السليمة بتناول الخضر الطازجة والفواكه وكذلك السوائل الدافئة من مشروبات طبيعية أو شوربة.
  8. القيام بالأعمال المنزلية بصورة طبيعية بعد اسبوع من الولادة مما يجعل الجرح يلتئم بسرعة وبالتالي تستعيد العضلات نشاطها ومرونتها وقوتها.
    لمشاهدة المزيد: البواسير بعد الولادة طرق علاجها الفعالة وأهم الأسئلة الشائعة عنها

تتعرض الأم بعد الولادة للعديد من المتاعب التي تعاني منها ومنها ألم الخياطة بعد الولادة الطبيعية للبكر فعن كيفية تقليل هذا الألم وعلامات التئام الجرح وكيفية العناية بهذا الجرح بعد الولادة تحدثنا في هذا المقال.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.