علامات نجاح عملية دوالي الخصية وأسباب دوالي الخصية وأعراضها

علامات نجاح عملية دوالي الخصية ، هناك العديد من العلامات التي تعرفنا مدى نجاح الجراحة لدوالي الخصية، وتظهر هذه العلامات في خلال أسبوعين بعد خروج الشخص المريض من العمليات.

وسنتحدث هنا من خلال “كبسولة طبية” عن تعريف مرض دوالي الخصية، وعلامات نجاح عملية دوالي الخصية، وأسباب مرض دوالي الخصية، وأعراضه، وعلاجه.

» اقرأ أيضاً لمزيد من الإفادة: طرق علاج دوالي الخصية بالأعشاب طبيعيًا مجرب بدون عملية أو جراحة

علامات نجاح عملية دوالي الخصية وأسباب دوالي الخصية وأعراضها

تعريف مرض دوالي الخصية

– دوالي الخصية يعتبر من الأمراض التي تصيب الرجال، فقد يحدث اضطرابات في صمامات الأوردة الخاصة بهذه المنطقة.

– ويعمل على حبس الدم في كيس الصفن، مما يؤدي إلى زيادة في درجة حرارة الخصية، وللأسف الشديد إذا حدث زيادة بسيطة في درجة حرارة الخصية، سوف يؤدي بالسلب على كفاءة الخصية، وبالتالي تنتج كمية حيوانات منوية قليلة.

– كما سيؤثر بالسلب أيضاً على هرمون التستوستيرون، المسئول عن انتصاب القضيب.

علامات نجاح عملية دوالي الخصية

– بالنسبة لمرض دوالي الخصية يعتبر من الأمراض التي يجب أن يتم معالجتها عن طريق العملية الجراحية؛ وذلك لأنها تعتبر من العلاجات الأفضل.

– كما يجب علاجها على الفور؛ لأنها من الأمراض التي قد تصيب الكثير من الرجال بعقم لو لم تتم معالجته.

– ومن المعروف أن الكثير من الرجال وبنسبة 80% منهم قد استطاع الإنجاب، وبمجرد تعرضهم لإصابة دوالي الخصية أصبح لديهم عقم.

– لذلك يعتبر علاج هذا المرض سريعًا، سوف ينقذ العديد من الرجال من قلة الخصوبة لديهم.

ومن بين العلامات التي تحدث حتى نطمئن على نجاح عملية دوالي الخصية، والتي تظهر بعد العملية بأسبوع لأسبوعين هي:

1. يحدث تطور وتحسن كبير في نوعية السائل المنوي، وبالأخص في عمليات الخصية الكبيرة عن عمليات الخصية الصغيرة، وذلك عن طريق إجراء بعض التجارب عن طريق التحاليل على كفاءة الحيوانات المنوية، وقياس نسبة تغيرها.

2. يتم شفاء الجرح سريعًا، مع ملاحظة أن الإفرازات الموجودة تقل بشكل كبير.

3. يزول الألم الموجود مسبقاً في منطقة الخصية.

4. يزول أيضاً الألم والثقل الذي كان يحدث في أسفل البطن.

5. تنقص درجة حرارة الصفن والخصية للمعدل الطبيعي.

6. تكثر الرغبة الجنسية عند المتزوجين؛ بسبب تحسن وارتفاع نسبة هرمون التستوستيرون المسئول عن الانتصاب.

7. نلاحظ أن الحالة الذهنية والحالة البدنية للرجل أصبحت أفضل بكثير.

– ومن المعروف أن هذه العلامات تتواجد على حسب صحة المريض العامة، وحالته بعد إجراء العملية.

– فالتحسن يزداد مع مرور الوقت، وذلك لأن الخصية تأخذ وقت؛ حتى تستعيد قوتها ونشاطها ووظائفها بالكامل.

أسباب حدوث مرض دوالي الخصية

من المعروف أن الأنبوب المنوي الخاص بهذه المنطقة به العديد من الأوعية الدموية، التي تعمل على تغذية الخصية بالدم وبالأكسجين أيضاً؛ حتى تستطيع تنفيذ وظائفها على أكمل وجه.

لذلك هناك أسباب قد تكون شائعة، والتي تجعل هذا المرض يظهر بسهولة وهي:

1. أن الأوردة الموجودة بالمنطقة تتسع بشكل كبير عن الطبيعي، مما يجعل الدماء التي تدخل للخصية، يحدث لها احتباس في الأوردة الموجودة بالخصية، ولكن حتى ذلك الوقت لم نلاحظ أي أسباب تجعل هذا الأمر يحدث حتى الآن، ومازال الأمر طور البحث والتحليل.

2. قد يظهر المرض بشكل كبير عند فئة الشباب الذين يمرون بمرحلة المراهقة، لذلك بمجرد حدوث أي ألم بهذه المنطقة يجب التوجه إلى الطبيب على الفور، وعلاجها قبل أن يحدث لها مضاعفات خطيرة تأثر فيما بعد على الرجولة.

3. في أغلب الأوقات قد يحدث دوالي الخصية في الخصية اليسرى أكثر من الخصية اليمنى؛ وذلك لأن الخصية اليسرى تحتوي على وريد عمودي، أما الخصية اليمنى تحتوي على زاوية وريد يسمح بالتخلص من أي دماء محتبسه، ولكن إذا حدث ضرر للخصية اليسرى سوف تتضرر الخصية اليمنى بشكل كبير من ناحية إنتاج الحيوانات المنوية المسئولة عن الإنجاب.

» نرشح لك أيضاً قراءة: شكل الخصية المصابة بالدوالي وأسبابها وأعراضها وعلاجها

علامات نجاح عملية دوالي الخصية وأسباب دوالي الخصية وأعراضها

أعراض مرض دوالي الخصية

هناك العديد من الأعراض التي تتفاوت على حسب حالة المريض، ولكن ليس بالضرورة أن تظهر جميع الأعراض على الرجل المصاب.

ومعظم هذه الأعراض هو ظهور ألم في منطقة الخصية، وهنا يختلف أعراض هذا الألم مثل الآتي:

1. قد يظهر ألم شديد لا يطاق في منطقة الخصية، مما يجعل الشخص لا يشعر بالراحة نهائياً، كما يشعر الرجل بألم بسيط غير متضح بالنسبة له.

2. قد يحدث أن الألم يرتفع نسبة، بمجرد عمل أي مجهود كالجلوس أو الوقوف أو المشي لمسافات طويلة.

3. قد يحدث ألم تتراوح قساوته خلال اليوم، ويرتفع ويصبح إلى ذروته أثناء الليل.

4. قد يشعر الرجل بمجرد النوم على ظهره بألم قليل.

5. قد يشعر الشباب أو الرجال بألم، كالوخز البسيط بالخصية بين الوقت والآخر، مما يجعلهم لا يذهبون إلى الطبيب المختص بمجرد تحسنهم، ومع مرور الوقت تكبر دوالي الخصية وتصبح العملية خطيرة ومقلقة، لذلك يجب الذهاب إلى الطبيب بمجرد الشعور بالألم حتى لو كان بسيط.

علاج مرض دوالي الخصية

من العلاجات المهمة التي يسعى إليها الأطباء في هذه الحالة بالخصوص، هو إجراء عملية جراحية.

ومع التقدم والتطور ظهرت الجراحة الميكروسكوبية، وهذا ما سنوضحه في الأسطر القادمة:

• الجراحة الميكروسكوبية

– وهي تعتبر من الجراحات التي أثبتت فاعليتها ونجاحها السريع، حيث يظل الشخص حوالي أسبوع وسوف تتحسن حالته بشكل كبير.

– فهذه العملية سوف تحافظ على الشرايين، والقنوات اللمفاوية في هذه المنطقة من أي ضرر يحدث بها.

– كما يزداد عدد الحيوانات المنوية وجودتها بنسبة كبيرة، عن العمليات التي تجري بالطريقة غير المجهرية.

– يحدث ألم أقل باستخدام هذه التقنية عن غيرها، يتم التخلص من أي أضرار أو مضاعفات تحدث للخصية كالقيلة المائية.

– ومن الأمور المهمة وبالأخص للمتزوجين، سوف تزداد قوة هرمون التستوستيرون، والذي يُسمى بهرمون الذكورة القادر على الانتصاب، والذي يجعل العضلات الخاصة بهذه المنطقة تقوى بشكل كبير مع اجتياز الوقت.

وفي ختام موضوعنا عن علامات نجاح عملية دوالي الخصية، يجب اتباع إرشادات الطبيب بعد العملية؛ لإتمام الشفاء سريعاً، دون الإصابة بأي من مضاعفات ما بعد العملية.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.