أعراض حساسية بروتين اللبن (اللاكتوز) وطرق علاجه

أعراض حساسية بروتين اللبن (اللاكتوز) وطرق علاجه ، سوف نتحدث اليوم من خلال منصة موقعنا كبسولة طبية عن أعراض حساسية اللبن حيث أن هناك العديد من الأعراض التي يمكن من خلالها معرفة أن هذا الشخص يعاني من حساسية الحليب، وسوف نتبين من خلال هذا المقال أعراض حساسية اللبن بكافة التفاصيل لكشفها لجميع قرائنا الأعزاء ليتمكنوا من تجنبها.

يوجد لدي الإنسان جهاز مناعي قوي قد خلقه الله ليكون كحائط صد أمام أى هجوم قادم من البكتريا أو الفيروسات، وليكون بمثابة خط الدفاع أمام العديد من الأمراض، ولكن عند إصابة شخص بمرض حساسية الصدر يعتبر الجهاز المناعي الذرات القادمة إليه من اللبن والتي تتمثل في بروتينات الحليب بمثابة الأجسام الضارة ويقوم بالهجوم عليها.

ومن هنا يمكنكم قراءة موضوع: تعرف على أخطر اضرار المضاد الحيوي على جسم الإنسان

:: ما سبب ظهور أعراض حساسية اللبن ؟ ::

أعراض حساسية اللبن
أعراض حساسية اللبن

تعد حساسية اللبن أو حساسية بروتين الحليب هي عبارة عن رد فعل غير طبيعي، قد يظهر بشكل مفاجئ يظهره الجهاز المناعي في الجسم، ومن أعراض حساسية اللبن أنه عندما يتناول الشخص منتج الحليب يعتبر الجهاز المناعي البروتين الموجودة مثل “بروتين الكازين” كجسم غريب يجب محاربته، ولذا  يفرز مواد كيميائية بشكل سريع يطلق عليها اسم (أجسام مضادة) لكي تقوم بالتعامل مع الجسم الغريب الدخيل عليها.

بشكل عام قد تظهر حساسية البروتين لدى الأطفال حديثي الولادة بعد أشهر من ولادته وليس يشترط أن تظهر له فور الولادة، لكن من جهة أخرى، تختفي هذه الحساسية في أغلب الأحيان بعد السنة الأولى إلى السنة ونصف من عمر هذا الرضيع، مثل بعض الأمراض التي تختفي في مثل هذه الفترة أو مع زيادة العمر حيث يكتسب الطفل قوى تساعده على التعامل معها.

اقرأ ايضًا: ما هي أسباب وجع البطن و طريقة العلاج

:: الفرق بين حساسية الحليب وحساسية اللاكتوز ::

أعراض حساسية اللبن
أعراض حساسية اللبن

أكدت الدراسات العلمية أن هناك اختلاف كبير بين كلاً من حساسية البروتين حساسية اللاكتوز والتي يطلق عليها اسم (سكر اللبن)، حيث أن الأخير يعني عدم قدرة جسم الإنسان على القيام بعملية هضم الكربوهيدرات التي توجد في منتجات الألبان بمختلف أنواعها، لكن من جهة أخرى، تعد أعراض حساسية اللبن وحساسية اللاكتوز متشابهة تقريباً.

من هنا اقرأ ايضًا: أسباب إرتفاع الكوليسترول ومخاطره وطرق علاجه

:: ما هي العوامل وراء إصابة الشخص بحساسية بروتين الحليب ؟ ::

أعراض حساسية اللبن
أعراض حساسية اللبن
  • هناك بعض العوامل الوراثية التي تكون وراء ظهور أعراض حساسية الحليب لدى الأطفال.
  • يوجد بعض أنواع الحساسية الغذائية لدى البعض من مواد غذائية مختلفة مثل البيض.
  • وجود التهاب الجلد لدى بعض الأطفال.
  • بعض الأوقات مع عدم اكتمال نضج الجهاز المناعي لدى الأطفال في الأمعاء يكون السبب وراء ظهور الحساسية لديهم.

:: أعراض حساسية بروتين الحليب ::

أعراض حساسية اللبن
أعراض حساسية اللبن

ليس هناك قاعدة ثابتة لإصابة الأطفال بمثل هذا المرض، حيث تختلف أعراض حساسية بروتين الحليب بشكل عام من طفل إلى آخر، ولكنه هذه الأعراض تتمثل في:

  • أعراض تصيب الجلد: قد يظهر على الطفل بعض الالتهابات الجلدية وخاصة في المنطقة المحيطة بمكان الحفاظ، كما يظهر بعض الانتفاخ في كلا من الشفتين والعينين، الأكزيما، وربما ينتفخ عند بعض الأطفال انتفاخ الوجه بأكمله.
  • أعراض تصيب الجهاز الهضمي: مثل القيء، والإسهال، والارتجاع، الشعور بألم في المعدة، وتراكم الغازات، وانتفاخ البطن، ظهور دم في البراز.
  • أعراض تصيب الجهاز التنفسي: مثل صعوبة التنفس، جريان الأنف، والكحة المستمرة، والتهاب الحلق، والصفير، والسعال، وسيلان اللعاب.
  • أعراض عامة: مثل عدم زيادة الوزن و المغص والبكاء المستمر.

:: عوامل تزيد من الإصابة بحساسية اللبن ::

توجد لدي الكثيرين بعض العوامل التي تزيد من الإصابة بحساسية الحليب أو حساسية اللبن، ومنها على سبيل المثال:

  • بعض الأنواع الأخرى من الحساسية، حيث أكد الأطباء أن الأطفال الذين تظهر عليهم أعراض حساسية اللبن يعانون ايضًا من بعض الأنواع الأخرى من الحساسية.
  • التهاب الجلد التأتبي، يعد التهاب الجلد التأتبي هو التهاب جلدي مزمن شائع بين الرضع، لذا يعد الأطفال أكثر عرضة من غيرهم بحساسية الطعام.
  • التاريخ المرضي للعائلة، يعد الأطفال الذين لديهم سجل وراثي سابق سواء من الآباء أو الأجداد الذين تعرضوا للإصابة بحساسية اللبن هم أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض.
  • الفئة العمرية، ترتفع نسبة الإصابة بين الأطفال بحساسية الحليب، ولكن مع ارتفاع أعمارهم يكتمل الجهاز المناعي لديهم فتنخفض  نسبة الإصابة بهذا المرض.

:: علاج حساسية بروتين الحليب ::

أعراض حساسية اللبن
أعراض حساسية اللبن
  • خلال فترة الرضاعة يتم منع الأم نهائيا عن تناول أي أطعمة تحتوي على ألبان أو لحوم مثل اللبن، والزبادي، والزبدة، والجبن، ويتم تعويضها عن طريق تناول المكملات الغذائية وبعض الأطعمة البديلة مثل اللوز ، والفاصوليا، والبامية، والتين، السلمون، والبرتقال.
  • يقدم للمريض بعض الأدوية التي تعمل على تعزيز الجهاز المناعي له مع زيادة جرعات الحليب.
  • عند تناول الطفل للوجبات الغذائية يحرص على أن تكون خالية من الألبان، حيث يضاف لها حليب الأم أو الحليب الخالي من البروتين الحيواني لو اضطر لذلك.

والآن بعد أن قرأنا العديد من المعلومات الهامة عن أعراض حساسية اللبن وكيفية الكشف عنها وخاصة بين الأطفال وطرق التعامل معها وعلاجها، أتمنى منكم فضلاً وليس أمرًا أن تقوموا بمشاركة هذا المقال حتى يستفيد منه المزيد من الأشخاص ولحماية أبنائهم الرضع من هذا المرض والتعرف على كيفية التعامل معه.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.