علاج ألم الاسنان عند الاطفال بالأعشاب

علاج ألم الاسنان عند الاطفال بالأعشاب، يعاني كل الأطفال الصغيرة في مرحلة بداية ظهور أسنانهم وهي الفترة التي يطلق عليها التسنين، فيبدأ الطفل بالتسنين في عمر يتراوح ما بين 4 شهور إلى 9 شهور، وتظهر العديد من الأعراض المختلفة في هذه المرحلة من ارتفاع في درجة حرارة الطفل، أو إسهال شديد مع تقلب في المزاج، وتورم شديد وانتفاخ في اللثة في مكان السن الجديد الذي يريد أن يظهر.

وظهرت العديد من المراهم التي يمكن أن تستخدمها الأم كمسكن لأسنان أطفالها، ولكن تلجأ الأمهات إلى المركبات الطبيعية لكي تكون آمنة على صحة أطفالها، فهل هناك علاج لألم الأسنان عند الأطفال بالأعشاب؟ وماهي تلك الأعشاب المستخدمة، وما فوائدها وكيفية استخدامها؟ للإجابة على هذه الأسئلة تعرفوا عليها في هذا المقال فتابعونا.
اقرأ أيضًا: شيء يخفف ألم الأسنان

علاج ألم الاسنان عند الاطفال بالأعشاب

هناك العديد من الطرق الطبيعية التي يمكن للأم أن تستخدمها كبديل طبيعي وصحي وآمن لطفلها ومنها ما يلي:

  1. مسحوق المحلب المحمص:

يمكن للأم أن تحمص المحلب وتطحنه وتدلك به لثة طفلها المتورمة وبعد فترة يسكن الألم.

  1. عسل النحل الأبيض الطبيعي:

يقوم العسل الأبيض بدور هام بقتل جميع الجراثيم المتكونة في الفم واللثة والتي قد تسبب بعد التورمات في لثة الطفل.

  1. زيت الزيتون:

يقوم زيت الزيتون بدوره كمهدئ للثة المتورمة وتخفيف ألم الأسنان عند الأطفال ويتم تدليك الأسنان واللثة به جيداً.

  1. زيت الزعتر:

يعرف زيت الزعتر بأنه يحتوي على مواد فعالة تعمل بدورها على القضاء على ألم الأسنان واللثة.

  1. زيت الأوريجانو:

كما يُنصح بتدليك الأماكن المنتفخة من اللثة بزيت الأوريجانو الذي يهدئ من الألم والتورم بصورة ملحوظة وسريعة.

  1. زيت السمسم:

يعمل زيت السمسم على تطهير الفم والأسنان من البكتيريا ومن ثم يسكن الالتهاب ويخففه.

  1. المشروبات الطبيعية:

هناك العديد من المشروبات الطبيعية مثل مغلي النعناع، ومغلي البابونج، ومغلى ورق الجوافة الذين يعملون كمسكن طبيعي للأسنان ويقوموا بالقضاء على الفيروسات الموجودة بفم الطفل.

  1. الفواكه الحمضية الطازجة:

عند تقطيع البرتقال أو الجريب فروت شرائح واعطائها للطفل لكي يتناولها فستقوم بدورها بتسكين آلام اللثة وتخفيف التورم المصاحب لها.
لمشاهدة المزيد: علاج ألم الأسنان للحامل بالأعشاب

  1. الخضروات الطازجة:

يُنصح أيضا بتقديم قطع من الخيار والجزر للطفل لكي يقضمها ويهدئ لثته من الألم بها.

  1. مكعبات الثلج:

يمكن أيضاً أن تدلك الأم لثة طفلها بمكعب ثلج مغطى بقطعة قماش نظيفة وتمررها برفق فتهدئ التورم وتمتص السخونة والحرارة المنبعثة من اللثة.

  1. تدليك الأسنان واللثة بأصابع الأم:

تدلك الأم مواضع ظهور الأسنان برفق بأصابعها حتى يهجأ الألم ويهدأ الطفل من البكاء.

  1. استخدام جل الأسنان:

هناك مجموعة مختلفة من مسكنات الأسنان التي تحتوي على مركبات طبيعية ومكونات آمنة على صحة الطفل وتعمل كمخدر موضعي وتخفف الألم والتورم.

  1. الحفاظ على الأسنان واللثة نظيفة:

لابد وأن تحرص الأم على نظافة أسنان طفلها ولثتة، حيث يمكن أن تنظفها بالماء بعد كل رضعة أو حتى بعد تناول المشروبات لتحميها من الفيروسات والبكتيريا.

ما الذي يجب على الأم الابتعاد عنه أثناء فترة التسنين وحدوث ألم بأسنان الأطفال؟

نقدم لكي فيما يلي العديد من النصائح التي تجنبك حدوث زيادة في ألم الأسنان عند الأطفال ومنها ما يلي:

  1. البعد عن الأشياء شديدة الصلابة والمالحة لأنها تعمل على تهيج اللثة.
  2. البعد عن المشروبات الساخنة أو الطعام الساخن مما له من آثار سلبية حيث أن اللثة والأسنان تكون شديدة الحساسية.
  3. ممنوع استخدام الجل المسكن لألم الأسنان عند الأطفال لأكثر من 5 مرات في اليوم.
  4. لابد من زيارة الطبيب والأخذ بمشورته إذا تواصل ألم الأسنان عند الأطفال واللثة فترة طويلة.
  5. البعد عن استخدام معاجين الأسنان المسكنة أو الجل قبل الرضاعة لأنها تعمل على تنميل لسانه وفقده حاسة التذوق أو يتذوق بأطعمة غير مرغوب فيها.
    ننصحكم بمشاهدة: علاج ألم الأسنان في المنزل بدون طبيب

من المعروف أن ألم الأسنان عند الأطفال يكون شيء مؤرق جداً للطفل وأمه، حيث تطرأ على الطفل العديد من الأعراض المزعجة التي تسبب بكاء مستمر، فهل هناك علاج لألم الأسنان عند الأطفال بالأعشاب؟ كل ما تود أن تعرفه عن علاج آلام أسنان الأطفال تجده في هذا المقال.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.