علاج الكحة والبلغم عند الرضع بالأعشاب ب٦ وصفات طبيعية

علاج الكحة والبلغم عند الرضع بالأعشاب ، يُصاب الطفل الرضيع بالكحة فقط، وأحياناً يتطور الأمر فتصبح الكحة مصاحبة للبلغم؛ وذلك نتيجة لعدم تدفئة الطفل جيداً، أو تعرضه من مكان دافئ إلى مكان بارد دون الحرص على تدفئة الرضيع.

فسنوضح في هذا المقال من خلال “كبسولة طبية” الكحة والبلغم عند الرضع، أنواع البلغم عند الرضع، وأسبابها، وعلاج الكحة والبلغم عند الرضع بالأعشاب.

» اقرأ أيضاً لمزيد من الإفادة: علاج التهاب الشعب الهوائية والبلغم بالأعشاب

علاج الكحة والبلغم عند الرضع بالأعشاب ب٦ وصفات طبيعية

الكحة والبلغم عند الرضع

سنوضح الآن نبذة بسيطة عن الكحة وكيفية حدوثها، وكذلك نبذة عن البلغم في الآتي:

أ) الكحة

– هو مركب منعكس يبدأ من خلال استثارة المستقبلات، الموجودة في مجاري التنفس والرئتين والبلعوم والجيوب الأنفية وقنوات الأذن الخارجية، وينتهي من خلال سريان هوائي سريع في القصبة الهوائية.

– كما إنه أيضاً يُساعد على طرد الأجسام الغريبة، والبلغم والميكروبات من المجاري التنفسية.

ب) البلغم

– هو الإفراز الذي يؤثر على حياة كثير من الأطفال وخاصةً الرضع، فهو أحد الإفرازات التي تُفرَز من الطرق التنفسية، وتدل زيادته على حالة مرضية.

– وهو مادة مخاطية لزجة، تُفرَز بشكل طبيعي من الأغشية المخاطية للبلعوم والقصبة الهوائية والرئتين، ويكون لونها في الحالة الطبيعية أبيض مصفر.

– وهو في كميته الطبيعية له دور هام، كالآتي:

• حيث يقوم بتسهيل حركات الأهداب التنفسية في الطرق التنفسية المصممة لها.

• والتقاط الأجسام الغريبة كالغبار والميكروبات، أثناء دخولها إلى الجسم مع هواء التنفس.

• والتخلص منها بطردها خارج الجسم.

• وزيادة إفرازه، تؤدي إلى سيلان الأنف.

أنواع البلغم عند الرضع

يختلف لون البلغم حسب المسبب له، فنلاحظ الآتي:

1. البلغم الأبيض الرمادي مع الكحة

يعبر عن التهاب في المجاري التنفسية العليا، أو احتقان الجيوب الأنفية، مع الأخذ في الاعتبار أن شرب اللبن قد يُزيد من كثافته.

2. البلغم الأخضر أو الأصفر الداكن

يعبر عن التهاب بكتيري أو فيروسي، أو التهاب حاد في الجيوب الأنفية، أو التهاب في المجاري التنفسية السفلى؛ وذلك نتيجة لتزايد خلايا الدم البيضاء “النيتروفيل”، التي تحتوي على بروتينات خضراء تعمل على صبغ البلغم بهذا اللون.

3. البلغم الزهري

هو من أسوأ أنواع البلغم؛ لأن وجوده يدل على وجود الوذمة الرئوية، التي تُعرف أيضاً بتجمع الماء على الرئة، كما أيضاً يمكن أن تدل على وجود نزيف بكميات قليلة، وأحياناً يكون رغوياً، وهذا يدل على مشاكل في القلب.

» نرشح لك أيضاً قراءة: علاج الكحة والبلغم والحساسية وأعراضهم وأسبابهم وعلاجهم

علاج الكحة والبلغم عند الرضع بالأعشاب ب٦ وصفات طبيعية

أسباب الكحة والبلغم عند الرضع

تختلف أسباب الكحة والبلغم عند الرضع، كما أنه يصعب استخراج البلغم عندهم نظراً لضيق الممرات التنفسية، لذلك في الأغلب يجب تدخل الكبار للتخلص منه، ومن هذه الأسباب الآتي:

1. التهابات المجاري التنفسية، الناتجة عن الإصابة بالفيروسات أو البكتيريا.

2. الإنفلونزا والرشح.

3. الحساسية التنفسية.

4. التهاب القصبات الهوائية الحاد أو المزمن.

5. توسع القصبات الهوائية المزمن.

6. التهاب الجيوب الأنفية.

7. نتيجة الولادة القيصرية.

8. التدرن الرئوي.

9. حساسية القصبات الهوائية.

10. المهيجات كالدخان، ووبر الحيوانات، والعطور، وأبخرة المواد الكيماوية.

11. السعال الديكي.

12. تورُّم حلق الطفل ومجرى الهواء العلوي، فيسبب هذا التورُّم شعوراً بالوخز في الجزء الخلفي من حلق الرضيع، مما يجعله يسعل سعالاً جافاً؛ للتخلص من الشعور بالتهيج في هذه المنطقة.

علاج الكحة والبلغم عند الرضع بالأعشاب

هناك العديد من الوصفات التي يمكنها أن تعالج البلغم والكحة عند الأطفال الرضع بالأعشاب، وبدون أي مواد كيماوية، ومن هذه الوصفات الطبيعية الآتي:

1. خليط الزعتر والنعناع، حيث إن كلاهما يعمل كمضاد للبكتيريا ومطهر للمجاري التنفسية.

وذلك بخلط ملعقتين صغيرتين من الزعتر، مع ملعقتين صغيرتين من النعناع  في كوب ماء مغلي، وتغطيتهم لمدة نصف ساعة.

ثم يُضاف إليهم ملعقتين صغيرتين من العسل، ويُخزن ويؤخذ منه ملعقة صغيرة عند الحاجة.

2. شرب الينسون صباحاً ومساءً، خاصةً أن له مذاق مرغوب لدى الأطفال.

3. خليط الزنجبيل مع الحليب والعسل، وبضع نقاط من عصير الليمون، وتناوله يومياً صباحاً ومساءً.

4. غلي أوراق الجوافة، وتناول خلاصتها يومياً.

5. عصير العنب مع العسل خاصةً للكحة الجافة، وذلك بإضافة ملعقة من العسل إلى كوب من عصير العنب، وتناوله ليلاً قبل النوم.

6. عشبة لحاء الكرز البري، تناولها يساعد على علاج الكحة والبلغم عند الرضع.

وفي ختام موضوعنا عن علاج الكحة والبلغم عند الرضع بالأعشاب، يُنصح بسؤال طبيب الأطفال المختص عن الأعشاب المناسبة للرضع، فليست كل الأعشاب تناسب ذلك السن المحدث.

 

 

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.