علاج حساسية الجلد بالأعشاب وأسبابها وطرق الوقاية منها

علاج حساسية الجلد بالأعشاب ، الحساسية الجلدية لها عدة أسباب تسبب لوجودها، كما إن الحكة واحمرار الجلد والتهابه والطفح الجلدي من أعراض حساسية الجلد.

فسنوضح من خلال “كبسولة طبية” ما هي حساسية الجلد، وأسبابها، وعلاج حساسية الجلد بالأعشاب، وطرق الوقاية من الإصابة بها.

» اقرأ أيضاً لمزيد من الإفادة: أنواع الحساسية الجلدية بالصور وعلاجها وطرق الوقاية منها

علاج حساسية الجلد بالأعشاب وأسبابها وطرق الوقاية منها

ما هي حساسية الجلد

يمكننا أن نُعرف حساسية الجلد بوجه عام على أنها حالة من التغيرات الكيميائية التي تحدث، نتيجة تعرُّض الجسم إلى مؤثرات وعوامل داخلية أو خارجية تؤدي إلى الآتي:

• طفح جلدي أو بثور أو فقاقيع أو تسلخات بالجلد، ويمكن أن تكون مصحوبة بالحكة أو بأعراض أخرى، تتوقف على المكان الذي حدث أو أثر فيه هذا المؤثر، وكذلك قوة المؤثر ومدى رد فعل الجسم له.

• كذلك الحالة المناعية للجسم ومدى مقاومته لهذا المؤثر، حيث يقوم الجسم متمثلاً في خلاياه الليمفاوية بالتصدي له خارج الأوعية الدموية.

ونتيجة لهذا الصراع بين الخلايا الليمفاوية وذلك المؤثر، تحدث هذه التغييرات التي ينتج عنها أعراض الحساسية المختلفة.

أسباب حساسية الجلد

تختلف الأسباب المؤدية لهذا المرض من عوامل داخلية او خارجية، وأحياناً لا يمكن تحديد المسبب رغم إجراء العديد من الفحوصات والاختبارات، ولكن يمكن توضيح بعض الأسباب كالآتي:

• المعلبات بما فيها من ألوان صناعية وغيره من المواد الضارة.

• بعض أنواع البروتينات مثل: الأسماك والأجبان والبقوليات.

• بعض المشروبات مثل: الكولا والفراولة والمانجو.

• استخدام بعض أنواع الأقمشة مثل: الصوف والحرير والنايلون.

• بعض المركبات الدوائية وهى كثيرة ومنها: البنسلين.

• بعض العطور ومواد التجميل.

• بعض المعادن مثل: الذهب والحرير والنحاس.

• مشتقات البترول مثل: البنزين والغاز.

• بعض المطهرات والمنظفات، ومنها أنواع مختلفة من الصابون.

• الحشائش والأزهار، خاصةً في فصل الربيع.

• بعض مواد البناء والدهانات.

• بعض أنواع الطحالب والفطريات والحشرات، التي تتواجد بكثرة في المنازل القديمة والمهجورة.

» نرشح لك أيضاً قراءة: علاج الحساسية الجلدية والحكة وأنواعها وأعراضها وأسبابها

علاج حساسية الجلد بالأعشاب وأسبابها وطرق الوقاية منها

علاج حساسية الجلد بالأعشاب

يمكن علاج حساسية الجلد بالأعشاب وهذا حل أمثل لتجنب المشاكل التي تحدث نتيجة استخدام المركبات الدوائية والكيميائية، ومنها الآتي:

1. الصبار

فهو نبات فعال جداً في علاج الحروق، وكذلك فعال في تخفيف الألم الناتج من الحساسية عند وضعه على الجسم.

2. البابونج

– فهو يحتوي على الكثير من الزيوت الطيارة المفيدة للجسم، والتي تقضي على أنواع مختلفة من البكتيريا والحساسية.

– وذلك بوضع القليل منها على كوب من الماء المغلي، وتُشرب مرتين يومياً، ويمكن أن نضيف إليها القليل من السكر أو العسل لتحليتها.

3. الحبة السوداء

– تساعد في علاج الحساسية، وتقضي على كثير من الأمراض؛ وذلك بخلط ملعقة صغيرة من الحبة السوداء مع ملعقة كبيرة من عسل النحل وتناولها.

– وكذلك يمكن استخدام زيت حبة البركة السوداء، في دهان أماكن الطفح الجلدي في الجسم.

4. الشعير

– فهو يساعد على التخلص من الطفح الجلدي، الناتج من الحساسية والالتهابات والاحمرار الناتج عنها.

– وذلك بوضع القليل منه مع قليل من العناب على ماء مغلي وغليه جيداً، ويُشرب المزيج مرة يومياً.

5. الزنجبيل

يتميز الزنجبيل بقدرته الهائلة في القضاء على البكتيريا والالتهابات، وذلك باستخدامه على شكل بودرة، وتناوله مرتين يومياً.

6. النعناع

– فهو علاج فعال للكثير من الأمراض؛ بسبب احتوائه على زيت المنثول الذي بدوره يقلل الالتهابات وحساسية الجسم.

– وذلك بغليه أيضاً أو تناول أوراقه طازجة، ومضغها مع العسل، أو بإضافة أوراق النعناع الجافة إلى أطباق السلطة وغيره.

طرق الوقاية من حساسية الجلد

يجب اتباع الإرشادات الصحية التي تحمي الجلد من التحسس، وهي كالآتي:

1. في حالة تناول أي أدوية تحتوي على البنيسلين أو مضادات التسمم، يجب وضع عينة صغيرة منها على الجلد ونلاحظها؛ لمعرفة ما إذا كانت هذه الأدوية تسبب حساسية مفرطة أم لا.

2. يجب علي الطبيب المعالج سؤال المريض، لمعرفة ما إذا كان يعاني من الحساسية تجاه أي مركب دوائي.

3. يجب عدم إعطاء أي نوع من الأدوية لأي مريض، إلا من قِبَل الطبيب المختص.

4. يجب أن تحتوي أي مستشفى، على قسم خاص بعلاج حالات الصدمات التحسسية وإنقاذها.

وفي ختام موضوعنا عن علاج حساسية الجلد بالأعشاب، يُنصح باستشارة الطبيب المختص قبل البدء في تناول أي مشروب أعشاب لعلاج الحساسية؛ حتى لا يحدث مضاعفات.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.