علاج التهاب الحلق عند الرضع وأعراضه وأسبابه وطرق الوقاية منه

علاج التهاب الحلق عند الرضع ، يعتبر التهاب الحلق عند الرضع من أكثر الأشياء التي تُزعج الأمهات وتقلقهن على رضيعهن، لذلك فسنتحدث في “كبسولة طبية” عن كيفية علاج التهاب الحلق عند الرضع، وأعراضه وأسبابه وطرق الوقاية منه.

» اقرأ أيضاً لمزيد من الإفادة: علاج التهاب الحلق وأسباب الإصابة به

علاج التهاب الحلق عند الرضع وأعراضه وأسبابه وطرق الوقاية منه

التهاب الحلق عند الرضع

الرضع مثلهم مثل غيرهم من الأطفال، من الممكن أن يصابوا بمشاكل التهابات الحلق، ولكن لا تظهر هذه المشكلة بشكل واضح إلا من خلال الكثير من الأعراض المختلفة، الأمر الذي يعاني منه الطفل الرضيع الذي لا يستطيع التعبير عما يشعر به.

أعراض التهاب الحلق عند الرضع

يوجد الكثير من الأعراض المختلفة التي تظهر على الطفل الرضيع الذي يعاني من مشاكل التهاب الحلق، ومن هذه الأعراض التي تظهر بشكل واضح على الطفل المصاب بمشاكل التهاب الحلق الآتي:

1. تعرض الطفل لفقدان الشهية من حيث الرضاعة أو الأكل، ويأتي ذلك الأمر نتيجة ما يعانيه الطفل من صعوبة عند البلع.

2. تظهر على الطفل المصاب بأعراض التهابات الحلق، احمرار واضح في منطقة الحلق نتيجة الآلام، الأمر الذي يجعل طفلك يبكي بشكل مستمر أثناء الرضاعة.

3. من أعراض التهاب الحلق، تعرض الطفل لصعوبة في التنفس، ويظهر ذلك الأمر في وقت النوم لطفلك.

4. من الممكن أن نجد بعض من أشكال الجفاف على البشرة، ومن صورها وجود بعض من القشور ذات اللون الأبيض على بشرة رضيعك، أو حدوث مشاكل تقشف البشرة؛ ويأتي ذلك نتيجة جفاف الطفل لعدم شرب المياه بشكل كافي طوال اليوم.

5. نجد الرضيع دائمًا يعاني من كثرة مشاكل الريالة.

6. كما يظهر على منطقة الفم بعض الفطريات، التي تتسبب في تورم الفم.

7. كما نجد بعض الأطفال الرضع يعانون من ارتفاع في درجات الحرارة؛ نتيجة التهابات الحلق المسببة لذلك الأمر.

الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الطفل الرضيع بالتهاب الحلق

وعن الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الطفل بهذا الأمر كثيرة ومختلفة، ومن أكثرها الآتي:

1. وجود بعض الفيروسات التي أُصيب بها الطفل، والتي تسببت أيضًا في ارتفاع في درجات الحرارة.

2. يعتبر تكرار إصابة الطفل بنزلات الأنفلونزا، أو حتى إصابته بالكحة بشكل دائم، يتسبب هذا الأمر بظهور مضاعفات لهذا البرد، الذي أصيب الطفل به، وهو التهاب في منطقة الحلق.

3. يعتبر الوقت الذي يمر بالطفل من مراحل التسنيين، هي من الأسباب التي تؤدي به إلى إصابته بمشاكل الحلق.

4. يوجد عند الطفل بعض الفطريات التي تظهر عند منطقة الفم عنده، وإذا لم تقومي عزيزتي الأم بعلاجها فورًا، فإنها تتسبب في إصابة طفلك بمشاكل الحلق.

5. إذا كان طفلك يعاني من أي نوع من الحساسية، مثل حساسية التراب أو غيرها من أنواع الحساسية المختلفة، فهي تؤدي به إلى الإصابة بمشاكل الحلق المختلفة.

» نرشح لك أيضاً قراءة: أسباب وعلاج التهاب الحلق المزمن بالأعشاب وأعراضه

علاج التهاب الحلق عند الرضع وأعراضه وأسبابه وطرق الوقاية منه

طرق علاج التهاب الحلق عند الرضع

هناك طرق منزلية وطرق طبية تساعد على التخلص من التهاب الحلق، وهي كالآتي:

علاج التهاب الحلق عند الرضع في المنزل

1. السوائل الدافئة

يمكنك أن تعطي لطفلك المصاب بالتهابات الحلق السوائل الدافئة؛ وذلك لتخفيف حدة الالتهابات وعلاجها.

ومن المشروبات العلاجية لهذه المشكلة شرب الطفل العسل على ماء دافئ، وذلك لما يحمله العسل من علاج قوي للالتهابات.

ويجب ألا تعطي العسل للطفل الذي يقل عن سنة من عمره.

2. شاي البابونج

يمكنك أن تعطي لطفلك شاي البابونج؛ وذلك لكون البابونج من أفضل المشروبات الطبيعية التي تعمل على تهدئة الالتهابات في الحلق.

أما عن مشاكل البرد من الممكن أن تستنشق بخار شاي البابونج؛ وذلك لكونه علاج قوي لمشاكل التهابات الجيوب الأنفية.

3. استخدام النعناع

يمكنك أن تعطي لطفلك المصاب بالتهابات الحلق مشروب النعناع؛ وذلك لكونه يحتوي على العديد من الخواص التي تجعله مشروب متميز لعلاج الالتهابات.

ويمكنك أن تقومي باستخدام زيت النعناع، وذلك بخلطه مع أي نوع من الزيوت الطبيعية الأخرى، مثل زيت اللوز الحلو أو زيت الورد أو زيت الزيتون.

ويعتبر زيت النعناع من الزيوت القوية التي تساعد على عملية التنفس.

4. استخدام الثوم

يمكنك سيدتي أن تعالجي طفلك من التهابات الحلق الشديدة باستخدام الثوم؛ وذلك لكون الثوم معروف بكونه مضاد حيوي طبيعي.

فبالتالي فهو فعّال في طرد الفطريات والبكتريا من الجسم.

ولكن ننصحك سيدتي عند استخدام الثوم مع الأطفال الرضع أن تستشيري الطبيب أولًا عند استخدامه، وذلك لكونه قد يتسبب في مشاكل المعدة لطفلك لقدر الله.

5. استبدال المشروبات الدافئة بالباردة

من الممكن أن نستبدل المشروبات الدافئة لعلاج مشاكل الحلق، بالمشروبات الباردة لتهدئة الالتهابات، ومن هذه العصائر، عصير التفاح مما يعمل على تخفيف الحلق.

وعليكِ سيدتي أن لا تعطي لطفلك العصائر الحمضية؛ وذلك لكونها قد تهيج حلق طفلك.

علاج التهاب الحلق عند الرضع طبيًا

1. إذا قمتي سيدتي بالعلاجات المنزلية لالتهابات الحلق، والأمر لم يتحسن بعد أسبوع فعليكِ الذهاب إلى الطبيب.

2. ولو كان طفلك مصاب ببكتيريا، ففي غالب الأمر يكون العلاج من المضادات الحيوية التي سوف يكتبها الطبيب لكِ، وذلك الأمر يكون على ما يناسب طفلك من العلاج.

3. لا يجب عليكِ سيدتي أن تقومي بإعطاء طفلك الأسبرين.

كيفية الوقاية من مشاكل التهاب الحلق عند الأطفال الرضع

هناك عدة طرق لوقاية الرضيع من التهاب الحلق، ونذكر منها الآتي:

1. يجب سيدتي قبل رضاعة طفلك، أن تقومي بغسل يديكِ جيدًا، وتعقيم ثديك قبل الرضاعة.

2. أما إذا كان طفلك يرضع صناعيًّا، فيجب أن تقومي بتعقيم أدوات الرضاعة الصناعية جيدًا.

3. يجب حماية طفلك جيدًا من مشاكل البرد، والعمل على تدفئته.

4. يجب أن تقومي بتنظيف وتعقيم منزلك جيدًا؛ حتى لا يمرض الطفل لقدر الله.

5. كما يجب أن تبعديه كل البعد عن أي شخص مصاب بنزلات البرد؛ تجنبًا للإصابة بالبرد.

وفي ختام موضوعنا عن علاج التهاب الحلق عند الرضع، يُنصح بتدفئة الغرفة التي يجلس فيها الرضيع جيداً، ويُنصح أيضاً بإعطاء الرضيع مشروبات الأعشاب الطبيعية الدافئة؛ لعلاجه من التهاب الحلق.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.